النتائج الأولية لانتخابات سريلانكا تظهر تقدما طفيفا للتحالف الحاكم
آخر تحديث: 2018/1/9 الساعة 22:10 (مكة المكرمة) الموافق 1439/4/22 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2018/1/9 الساعة 22:10 (مكة المكرمة) الموافق 1439/4/22 هـ

النتائج الأولية لانتخابات سريلانكا تظهر تقدما طفيفا للتحالف الحاكم

17/08/2015
رغم سقوط أربعة قتلى خلال فترة الدعاية الانتخابية في سريلانكا إلا أن العديد من المراقبين السياسيين وصف انتخابات هذا العام بالسلمية لأول مرة منذ عقود هكذا تمت الانتخابات وسط أجواء تفاؤل رغم محاولة البعض إثارة توترات ومخاوف على خلفية طائفية أو عرقية يبلغ عدد الناخبين في البلاد خمسة عشر مليون ناخب وبلغت نسبة الإقبال على التصويت ستين بالمائة وهي أعلى من سابقتها هدف الانتخابات الأخيرة هو تشكيل البرلمان الخامس عشر في تاريخ البلاد منذ استقلالها عن بريطانيا عام ألف وتسعمائة وثمانية وأربعين يتكون البرلمان السريلانكي من مائتين وخمسة وعشرين مقعدا الهدف من الانتخابات الأخيرة هو اختيار مائة وستة وتسعين عضوا بشكل مباشر والعدد الباقي وهو تسعة وعشرون مقعدا يتم اختيارها بالتمثيل النسبي للأحزاب وفق عدد الأصوات التي يحصل عليها كل حزب وعلى الحزب الذي يريد تشكيل الحكومة أن يحصل على مائة وثلاثة عشر مقعدا سواء بالفوز أو الائتلاف يتوقع مراقبون أن تكون الأغلبية من نصيب الائتلاف المشكل حديثا من حزب الجبهة الوطنية المتحدة بقيادة رئيس الوزراء رانيل وكرماسنجي و تحالف حرية الشعب المتحد المعارض الذي يقود حملته الانتخابية الرئيس السابق ماهيندا راجاباكسي الذي يتطلع إلى العودة كرئيس للوزراء بعد هزيمته في انتخابات الرئاسة في يناير الماضي وبغض النظر عن النتائج التي ستسفر عنها الانتخابات فإن الكثيرين يرون فيها حالة تنطوي على الرفض الشعبي للسياسات التفرقة العرقية والتطرف الديني وأن المجتمع السريلانكي تعالى على الدعوات لإثارة تلك النعرات المنبوذه في بلد له تاريخ من التناحر السياسي الذي تحول إلى أعمال عنف وصلت أحيانا إلى الحرب الأهلية فهل آن لذلك البلد أن يجرب العيش في توافق وسلام