غموض بشأن توالي انفجارات تيانجين بالصين
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

غموض بشأن توالي انفجارات تيانجين بالصين

16/08/2015
ويتوسل السلطات لمعرفة مصير أقربائه والأحبة فقد فقدهم بعد الانفجار الذي وقع في مجمع الحاويات في مدينة تيانجين الصينية وهؤلاء باتوا بلا مأوى بعد أن دمرت قوة الانفجار منازل كانوا يسكنونها وهم يلقون باللائمة على الحكومة الصينية ويطالبونها بالتعويض لا يمكنني العيش في هذا المكان بعد اليوم وطالب الحكومة بتعويض بمال عن منزلي المدمر أريد أن ارحل من هنا عندما سكنا في هذه المنطقة ولم نكن نعلم أن ما يجاورونا مخازن لذلك النوع الخطير من المواد بعضها لا يتجاوزوا بعده بضع مئات من الأمتار من مركز انفجار مخزن لمواد كيميائية خطرة ما يجعل هذه المنازل موضعا للتساؤل عن أمن المكان وصلاحيته لإقامة مشاريع الإسكان ما أن تخمد نيران الانفجار حتى تتكشف من جديد أثقال المواد الخطرة التي كانت في المكان فالسلطات لا تعطي إجابات كافية لا عن المواد التي انفجرت ولا عن أسباب انفجارها لدرجة أن بعض الناشطين على وسائل التواصل الاجتماعي الصينية تناقلوا جملة مفادها أن الكارثة الحقيقية تكمن في أداء السلطات لا في الانفجار ولا فيما خلفه من دمار بمجمع الحاويات بخصوص سؤالك عن الشخص المسؤول عن فرق الإنقاذ فسأقوم بالتحرري بعد هذا المؤتمر لمعرفته ما زال أداء السلطات الصينية في معالجة الأزمة لا يرقى إلى تطلعات أهالي مدينة تيانجين برأيه السكان هناك تقصير في تقديم المساعدات للمنكوبين وانعدام الشفافية لدى الحكومة في نقل معلومات بشأن تفاصيل الحادث ناصر عبد الحق الجزيرة من مدينة تيانجين شمال شرق الصين