الدينار الليبي يفقد نصف قيمته مقابل الدولار
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ

الدينار الليبي يفقد نصف قيمته مقابل الدولار

16/08/2015
يسعى مصرف ليبيا المركزي لاحتواء أزمة تزوير الاعتمادات وبطاقات الائتمان في المصارف التجارية التي أدت إلى نقص أرصدة المصارف التجارية من العملة الصعبة بسبب عمليات الاحتيال ففقد الدينار الليبي نحو نصف قيمته مقابل الدولار خلال عامين فبلغ نحو دينارين وستين قرشا للدولار دفعت هذه التطورات المصرف المركزي إلى اتخاذ إجراءات ضد المخالفين كل ما تم الكشف عنه هو الاستيثاق من أنها عمليات مزورة بالمستندات الرسمية أحيلت من ملفات متكاملة ملفات الشركات والأشخاص المسؤولين عنها احيلت للنائب العام بالأرقام يعني بالمليارات أحيلت إلى النائب العام وفي بلد كليبيا يعتمد على الاستيراد لتوفير حاجياته أدى ارتفاع سعر صرف العملات الأجنبية إلى غلاء أسعار السلع في السوق كما زاد الإقبال على شراء العملات الأجنبية بشكل ملحوظ وراجت أنباء عن سعي بعض تجار السوق غير القانونية للاستحواذ على الدولار ورفع سعر صرفه بغرض تحميل السلطات في طرابلس مسؤولية تدهور الدينار الليبي في إطار الصراع السياسي الذي تعاني منه البلاد مشكلة أن المتضرر الوحيد هو المواطن والوطن الاثنين معا المواطن والوطن بشكل كبير ولو استمرت الأزمة حتى قد تؤدي لنتائج كارثية والإرتفاع الدولار الآن عندك نقص الآن في حجم في حجم المدخول من الدولار عندك نفط متوقف اللي هو المصدر الوحيد صعبة وكان هبوط معدل تصدير النفط الليبي إلى حوالي 400 ألف برميل يوميا وهو ثلث معدله الطبيعي قد دفع المصرف المركزي إلى سحب أكثر من عشرين مليار دولار من احتياطي النقد الأجنبي لسد العجز في الميزانية العامة خلال العامين الماضيين قد تفلح جهود المصرف المركزي والمؤسسات الرقابية في الحد من التلاعب بالاعتمادات وتهريب العملات الأجنبية فهل سيكون هذا كافيا لعودة أسعار صرف العملات إلى سابق عهدها في ظل الصراع السياسي والعسكري وانخفاض أسعار النفط عالميا محمود عبد الواحد الجزيرة