الأمن العام اللبناني يعتقل أحمد الأسير بتهمة قتل ضباط
آخر تحديث: 2018/1/9 الساعة 22:10 (مكة المكرمة) الموافق 1439/4/22 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2018/1/9 الساعة 22:10 (مكة المكرمة) الموافق 1439/4/22 هـ

الأمن العام اللبناني يعتقل أحمد الأسير بتهمة قتل ضباط

15/08/2015
هجوم أحمد الأسير وأنصاره على الجيش اللبناني وقتله عددا من ضباطه وجنوده قبل سنتين في منطقة عبر وضع ما عرف باسم الحالة الأسرية على المقصلة إجماع سياسي ظهر حينها وشدد على ضرورة استئصالي هذه الحركة المسلحة والمتنامية في مدينة صيدة ومناطق لبنانية أخرى المحكمة ستعيد اليوم استجواب أحمد الأسير تستمع إلى أقوال ستلحقه بالموقوفين الآخرين وستستمع إلى المرافعات فيما بعد ويصدر الحكم برأيي أنا يعني خلال شهر أو شهرين سيصدر الحكم اسم أحمد الأسير برز على الساحة اللبنانية نهاية عام 2011 من خلال منبر مسجد بلال بن رباح فهناك كان يلقي خطب الجمعة وينظم صفوف أنصاره دعما للثورة السورية ومن تحت قبة المسجد وساحاته الاعتصامات والمظاهرات كان الأسير يصوب سهامه باتجاه حزب الله وأمينه العام حسن نصر الله بسبب قتاله إلى جانب النظام السوري بعتقد حالة الأسير انتهت النهار اللي دخل الجيش إلى مقره يعني أعتقد إنه هذا الرجل انتهى في ذلك الحين أن تقبض على أحمد الأسير بهذه الطريقة وبهذه السرعة وبهذا الشكل وكأنها رسالة لكل من تسول نفسه امتداد إلى الجيش اللبناني بأنه يدنا طويله وقادرين إنه نطلعه رقص وغناء ورحلات إلى الثلج والبحر ومظاهر لافتة أخرى طبعت شخصية الأسير رجل الدين وساهمت في صعوده إعلاميا ومع ازدياد المعارك في سوريا ضارة وانخراط حزب الله أكثر في القتال هناك أصبحت الحالة الأسرية أكثر تشددا حيث بلغت ذروتها في إعلانه القتال مع المعارضة السورية في مدينة القصير باحتجاز أحمد الأسير تطوى صفحة الملاحقة وتفتح صفحة التحقيق والمحاكمة تحقيق ربما يقود إلى جماعات جهادية داخل لبنان وما وراء الحدود في سورية لكن ذلك واستنادا إلى سوابق لا ينفي إمكانية استخدام قضية الأسير في تسوية أمنية وسياسية إبراهيم عرب الجزيرة