برميل متفجر يخطف عائلة بأكملها عدا طفل
اغلاق

برميل متفجر يخطف عائلة بأكملها عدا طفل

13/08/2015
ببرميل متفجر فقد أفراد عائلته مجد الخوالدة من مدينة الحارة أمسى اليوم وحيدا بعد أن فقد والديه وإخوته الخمسة كان من المفترض أن يكون معه لولا انه خرج من المنزل قبل وصول برميل الموت بلحظات لكنه مع ذلك أصيب في رأسه ويديه لم يبقى لمجد سوى دموع أخته المتزوجة التي تسكن في مكان آخر والتي تبكي فقدان عائلتها وصراع اخيها مع جراحة وهو الذي قد لا يكون آخر ضحية للبراميل المتفجرة في هذا المكان اقتيلت عائلة مجد تاركة له مأساة قد تعجز الأيام عن دثرها تعرضت الأحياء السكنية في الحارة الواقعة شمال غربي مدينة درعا إلى دمار كبير واستهدفت البراميل المتفجرة المدارس التي كان يفترض أن تستقبل طلابا والتلامذة في الأسابيع المقبلة تسبب قصف مدينة الحارة التي لم يمض على سيطرة المعارضة عليها سوى عام واحد في نزوح عشرات العائلات ورافق ذلك توثيق الناشطين سقوط مئات البراميل المتفجرة على المدينة منذ سيطرت المعارضة على تلها الاستراتيجي منتصر أبو نبوت الجزيرة مدينة الحارة