مخاوف من تدهور الوضع الأمني بديالى
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ

مخاوف من تدهور الوضع الأمني بديالى

11/08/2015
خوف وقلق خياما على مدن وبلدات محافظة ديالى إثر تفجير منطقة الهويدر ذات الغالبية الشيعية شمال شرق بعقوبة حيث قتل نحو 60 شخصا وأصيب عشرات عندما أدخل السيارة ملغمة إلى وسط المنطقة فرض حظر التجوال مباشرة في محافظة ديالى التي يتكون سكانها من السنة والشيعة خوفا من انفلات أمني يعيد للأذهان أحداثا طائفية مرت بها ديالا وقد سبق حادثة الهويدر بأيام قليلة قصف بقذائف الهاون تعرضت له بلدة المخيسة ذات الغالبية السنية وتهمت بتنفيذه مليشيات شيعية خلف تفجير الهويدر الدمار لا تخطئه العين الأهالي الغاضبون لم يعيروا أهمية كبيرة لمنفذ الهجوم بقدر توجه اللوم إلى الجهات الأمنية والحكومية واتهامها بالتقصير خصوصا أن المنطقة سبق أن نكبت بمثل هذا النوع من الهجمات وضع محافظة ديالى الأمني المتدهور منذ سنوات وتشكيلته السكانية ينظر إليهما قنبلة قابلة للانفجار في أي لحظة ما لم تتدخل الحكومة لنزع فتيلها وتضع خطة تكلف الاستقرار المحافظة وأمنها وهذا يشكل تحديا آخر للحكومة العراقية التي بدأت للتو بحزمة إجراءات ضد الفساد