أجزاء واسعة من إب بيد المقاومة الشعبية باليمن
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

أجزاء واسعة من إب بيد المقاومة الشعبية باليمن

11/08/2015
يتأهب أفراد المقاومة الشعبية للزحف إلى مركز مدينة إب وانتزاع المدينة من سيطرة مليشيا الحوثي والعناصر الموالية للرئيس المخلوع علي عبد الله صالح بعد مكاسب ميدانية أعلنوا تحقيقها في مناطق مختلفة من المحافظة فقد تمكن أفراد المقاومة حتى الآن من بسط سيطرتهم على أكثر من عشر مجريات ويتطلعون إلى التقدم نحو المزيد وقد غادرت قوات من الحوثيين مواقع أبرزها مقر الأمن السياسي في أب ونظرا للموقع الاستراتيجي المدينة فإن سيطرة المقاومة الشعبية على تلك المجريات تعني قطع كل خطوط إمداد الحوثيين وقوات صالح من وإلى محافظتي الحديدة وتعز اللتين تشهدان مواجهات بين الحوثيين والمقاومة الشعبية خلال الاشتباكات سقط كثير من قيادات الحوثي وتقول المقاومة إنها اعتقلت قائدا مهما من قادة الحوثيين وتبدو واثقة من تمكنها من اقتحام مواقعهم خلال الساعات المقبلة وقد حددت لهم مهلة للانسحاب من المدينة أو مواجهة مصيرهم فيها وأمام التقدم المطرد لأفراد المقاومة في المناطق الوسطى لم يكن أمام قوات الحوثي والرئيس المخلوع صالح إلا الانسحاب من مناطق أب شمالا باتجاه ذمار وفي محاولة يائسة لوقف زحف رجال المقاومة نحو اب والحيلولة دون سقوطها دافعت جماعة الحوثي خلال الأيام الماضية بتعزيزات عسكرية كبيرة إلى المدينة فانتزاع المحافظة من أيدي الحوثيين يعد إنجازا عسكريا بالغ الأهمية إذ أنها تقع وسط اليمن وتفصل شماله عن جنوبه والسيطرة عليها ستفتح المجال أمام إرسال تعزيزات وإمدادات إلى مدينة تعز والتي لا تزال المواجهات فيها مستمره