مصر تشهد أشد موجة حر منذ سنوات
اغلاق

مصر تشهد أشد موجة حر منذ سنوات

10/08/2015
تشهد مصر واحدة من أعنف موجات الحر منذ سنوات موجة لم يستطع المصريون تحملها خصوصا في ظل عجز واضح في الكهرباء وظروف معيشية صعبة تمنع الكثير منهم من شراء واستخدام ما يصد عنهم لهيب الصيف وقيضة وزارة الصحة المصرية أعلنت وفاة 21 شخصا ونقل ستة وستين آخرين للمستشفيات بسبب موجة الحر المصحوبة بارتفاع كبير في نسبة الرطوبة وأشارت الوزارة إلى أن جميع المتوفين تتجاوز أعمارهم الستين عاما ومن بينهم سبع نساء وأضافت الوزارة أن مصر تشهد موجة حر شديدة مصحوبة بارتفاع كبير في الرطوبة في بعض المناطق ما زاد الأمر سوءا خاصة بالنسبة إلى كبار السن وقال المتحدث باسم وزارة الصحة إن هناك ارتفاعا كبيرا في درجات الحرارة عن السنوات السابقة مضيفا أن التعرض المستمر للشمس قاتل وأكد خبراء الأرصاد الجوية أن درجات الحرارة ونسب الرطوبة حاليا في مصر تشهد ارتفاعا ملحوظا عن المعدل المعتاد الهيئة العامة للأرصاد الجوية حذرت المصريين من التعرض لأشعة الشمس المباشرة لفترات طويلة ودعت لتناول السوائل قدر الإمكان وتجنب الجلوس في الأماكن المغلقة السيئة التهوية وأوضحت أن الرطوبة والغبار من الأسباب الرئيسية لزيادة الإحساس بارتفاع درجات الحرارة لكن ذلك لم يمنع الآلاف من اللجوء إلى شواطئ الإسكندرية هاربا من الحرارة مرتفعة رغم الزحام الشديد ويؤدي الحر إلى ما يعرف بالإجهاد الحراري الناجم عن التعرض لحرارة عالية لفترة طويلة وتتمثل أعراضه في الشعور بالغثيان والدوار واضطراب بصري وعرق غزير واحمرار جلدي بالإضافة إلى أعراض أخرى ويتضمن العلاج تبريد الجسم وتعويض نقص السوائل في الحالات البسيطة أما في الحالات الشديدة فتستدعي نقل المصاب إلى المستشفى