طائرة مساعدات قطرية تصل مطار عدن
اغلاق

طائرة مساعدات قطرية تصل مطار عدن

01/08/2015
هي المرة الأولى التي نعود فيها إلى عدن على متن طائرة إغاثة بعد أن غادرناها قبيل بدء عمليات عاصفة الحزم حين وصلت بنا الطائرة لم نجد مطار عدن الدولي الذي تركناه قبل الحرب تقابلك صور الدمار الكامل أين ما وليت بصرك مشاهد لا تدع مجالا للشك أن مشوار إعادة الإعمار سيكون طويلا ومكلفا ولما لا وهو شأن الحرب أينما دارت ما لا تخطئه العين في وجوه الناس هنا مزيج معاناة وإصرار لم تكن معركة استرداد المقاومة لعدن من الحوثيين نزهة بكل تأكيد لكن تصميم الناس على حراسة مكتسباتهم تبدو هنا في كل الوجوه هذه الشحنة الغذائية هي الدفعة الأولى من المساعدات القطرية ويتوقع أن تتلوها شحنات أخرى تسعى لتخفيف معاناة اليمنيين بعد أشهر الحرب الدامية بحسب القائمين على هذه القافلة تقدر هذه الشحنة المبدئية بقرابة 8 أطنان يفترض أن تزيد في الرحلات القادمة المرهونة باستتباب الوضع الأمني تحرير مطار عدن وفتحه لجهود الإغاثة القادمة من جيران اليمن يطوي صفحة سيطرة الحوثيين على العاصمة الثانية بكل رمزيتها لكنه يفتح صفحة أخرى قد لا تكون أقل صعوبة في سبيل إعادة اليمني سعيدا بعد حقبة طويلة من الأزمات والمعاناة حصاد الشهور الأربعة الماضية ترك الحياة والأحياء هنا في عدن وغيرها في أمس الحاجة لجهود الإغاثة وإعادة الإعمار وهو ما يتوقع أن يتزايد في الفترة المقبلة في ظل تطور الأوضاع الأمنية على الأرض وخاصة مع اتساع رقعة المناطق التي تستردها المقاومة الشعبية من ميليشيا الحوثي وقوات الرئيس المخلوع صالح وليد العطار الجزيرة