جدل في تونس بشأن حالة الطوارئ
اغلاق

جدل في تونس بشأن حالة الطوارئ

08/07/2015
انتقل الجدل حول إعلان حالة الطوارئ في البلاد إلى داخل أروقة البرلمان التونسي فالخلاف في وجهات النظر بين مختلف الأطياف السياسية تجلى في جلسة حوار جمعت أعضاء مجلس النواب برئيس الحكومة لبحث تداعيات هذا القرار وانقسمت الآراء حياله إلى فريقين أحدهما مؤيد والآخر متحفظ عليه ورغم أن أغلب نواب الأحزاب المشاركة في الحكومة أو في صفوف المعارضة يرون في إعلان حالة الطوارئ إجراء مفهوم بالنظر إلى التهديدات الأمنية القائمة فإن أغلب مخاوفهم تتعلق بإمكانية تأثير هذا القرار على الحريات العامة والخاصة في البلاد مخاوف قوبلت بتعهد من رئيس الحكومة بحماية هذه الحريات التي كفلها الدستور بين تخوفات النواب وتطمينات الحكومة بخصوص إعلان حالة الطوارئ في تونس يبقى الهاجس الأهم بالنسبة للشعب هو التوازن بين الأمن والحرية في الشارع التونسي لا يهتم الناس كثيرا بالجدل السياسي الدائر حاليا بقدر اهتمامهم بالمحافظة على أمنهم وحريتهم في الوقت ذاته لكن تبقى المخاوف الأمنية قائمة رغم تشديد إجراءات الحراسة في الأماكن المهمة والحساسة في كافة أرجاء البلاد حافظ مريبح الجزيرة تونس