إخفاق البرلمان التركي في انتخاب ديوان رئاسته
اغلاق

إخفاق البرلمان التركي في انتخاب ديوان رئاسته

07/07/2015
أدى استمرار الخلاف على انتخاب ديوان رئاسة البرلمان التركي إلى تأخر انطلاق مفاوضات تشكيل الحكومة فرئيس الجمهورية ينتظر انتخاب ديوان الرئاسة لكي يكلف الحزب الفائز في البرلمان بتشكيل حكومة خلافات الأحزاب تحولت إلى أزمة سياسية رغم أن هذا المنصب لا تأثير له في عمل البرلمان والخبراء ينبهون إلى الثمن السياسي لذلك على الأحزاب أن تبذل جهودا للتوافق أكثر لكي يتضح المشهد السياسي وندخل في مرحلة تشكيل الحكومة التي سيؤدي تأخرها إلى تفاقم أزمة سياسية يتركز الخلاف بين حزبين إذ كان حزب الحركة القومية قد اعترض على ترشيح حزب الشعوب الديمقراطي الكردي للنائبة ديليك ابنة أخت الزعيم الكردي عبد الله أوجلان لديوان الرئاسة فسحب الحزب الكردي ترشيحها أما هذه المرة فقد اختلف الحزبان في نسب تمثيلهما في الديوان حيث يطالب الحزب الكردي وبالمساواة ويصر الحزب القومي على التمثيل وفق نسب الأصوات في الانتخابات تجارب الائتلافات الحكومية في تركيا ترتكز على الأزمات السياسية وليس على مبدأ التوافق ومسار انتخاب ديوان رئاسة البرلمان يؤكد أن احتمال الأزمات سيظل قائما حتى مع وجود ائتلاف حكومي ويرى الخبراء أيضا أن الخلاف بين الأحزاب في هذه المرحلة يثير قلقا على مستقبل البرلمان ومن شأن استمرار هذا الوضع أن يزعزع الاستقرار السياسية والاقتصادية في تركيا وهو ما قد يدفع في اتجاه انتخابات مبكرة تكون في وقت غير بعيد حالة استقطاب حادة تنذر بمشهد سياسي غامض في مستقبل تركيا القريب وتدفع للتساؤل عن مدى فعالية أي حكومة ائتلافية قد تتشكل وسط هذا الجو السياسي المشحون عمر خشرم الجزيرة