كيري: مفاوضات النووي الإيراني تحقق تقدماً كبيراً
اغلاق

كيري: مفاوضات النووي الإيراني تحقق تقدماً كبيراً

05/07/2015
ما يزيد على إحدى عشرة جولة من المفاوضات لضيفي قصر كيبور جون كيري وزير الخارجية الأمريكية ونظيره الإيراني محمد جواد ظريف في محاولة مضنية لإخراج الاتفاق المرتقب حول الملف النووي الإيراني من عنق الزجاجة بعد أن أصبح الجميع في مواجهة تحديات الزمن والكونغريس الأمريكي بعث كيري برسالة مزدوجة في تصريح غير متوقع لوسائل الإعلام مفادها تقدم ملموس رغم بعض العقبات ورهان الانسحاب من المفاوضات لا يزال قائم في الواقع حققنا تقدما في الأيام الأخيرة لكن ولكي أكون واضحا فإننا لم نصل إلى ما نحتاجه في الكثير من القضايا الصعبة الحقيقة أنني أتفق تماما مع وزير الخارجية ظريف بأننا لم نكن أقرب إلى اتفاق كما نحن الآن نتيجة المفاوضات تبقى مفتوحة على كل الاحتمالات وإذا ما اتخذت قرارات شجاعة فيمكننا التوصل إلى اتفاق خلال هذا الأسبوع لكن الخلاف لا يزال قائما بين الأميركيين والإيرانيين في قضايا تتعلق بآلية رفع العقوبات الدولية وأعمال البحث والتنمية باستخدام أجهزة الطرد المركزي المتطورة فقد دفع هذا الأمر بوكالة الطاقة الذرية إلى إرسال مساعد مديرها لطهران للمرة الثانية لحل هذه القضية الإيرانيون ليسوا معنيين بأي موعد النهائي لقد أكد ذلك اليوم لن يعترفوا بالموعد النهائي إذا حصلوا على اتفاق جيد سيتم توقيعه وإذا لم يتوفر فسينسحبون هذا ما قاله وزير الخارجية ظريف منذ أيام قليلة كشفت كبير المفاوضين الإيرانيين عن بعض ملامح الاتفاق المتوقع ويتضمن 5 ملاحق ويبلغ عدد صفحاته بالإجمال نحو 80 صفحة بأكتمال عقد مجموعة خمسة زائد واحد وحضورهم جميعا تبدأ مرحلة مراجعة النسخة النهائية للاتفاق المرتقب وبالتوازي توجهت وكالة الطاقة الذرية إلى طهران مرة ثانية لتسوية ما تبقى من قضايا معلقة