طيران النظام يقصف الزبداني بالبراميل المتفجرة
اغلاق

طيران النظام يقصف الزبداني بالبراميل المتفجرة

05/07/2015
ثلاثة أيام من الاشتباكات بين فصائل المعارضة السورية المسلحة من جهة والجيش النظامي السوري وحليفه حزب الله اللبناني من جهة أخرى تكتسب هذه المعركة أهمية خاصة في ظل الإستراتيجيات المعلنة وغير المعلنة للنظام السوري على وجه التحديد فمناطق القلمون وريف دمشق الغربي تكاد تكون المخرج الوحيد من دمشق إذا دعت الحاجة فضلا عن تحكمها في الطريق الواصل إلى الساحل ولبنان معا دفع الجيش قواته الزبداني برفقة مسلحي حزب الله والخبراء الإيرانيين في معركة يتوقع لها أن تستمر طويلا وفقا للكثير من المراقبين تتركز الاشتباكات في منطقة الجمعيات على وجه التحديد وقد تضاربت الأنباء حول مصير المنطقة فتلفزيون المنار التابع لحزب الله قال إن الجيش السوري استولى عليها لكن مصادر المعارضة المسلحة أكدت أن المعارك لا تزال مستمرة بيد أن لجوء للجيش النظامي لقصف الزبداني بعشرات البراميل المتفجرة منذ أمس الأول وصولا إلى اليوم ربما يؤشر إلى ضعف الموقف على الأرض وسقوط قتلى وجرحى في صفوفه وصفوف حليفه اللبناني وفقا لمصادر المعارضة معركة أخرى تعلنها المعارضة السورية المسلحة ضد قوات النظام بتزامن مع معارك عدة تشتعل في معظم أنحاء البلاد أيام بدر هي المعركة الأحدث مسرحها غوطة دمشق الشرقية حيث يواصل النظام حصار مناطق شاسعة من دون أن يستطيع فرض سيطرتها عليها جغرافيا تمتد نحو العاصمة عبر حي جوبر الدمشقي حيث تدور أعنف المعارك يعد جوبر اليوم إلى واجهة الأحداث فقد تحولت مبانيه المدمرة أصلا إلى ساحة مواجهة يقول الثوار إنهم مصممون على التقدم والاستيلاء على نقاط جديدة تتيح لهم الزحف نحو قلب دمشق