السيسي: الأمور في سيناء مستقرة تماما
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ

السيسي: الأمور في سيناء مستقرة تماما

04/07/2015
بالزي العسكري ظهر عبدالفتاح السيسي في سيناء بعد ثلاثة أيام من مقتل عشرات الجنود المصريين على يد مسلحي ولاية سيناء مشهد لا يقرأ فقط كما برره السيسي لاحقا لكنه بالإضافة لغياب وزير الدفاع عن الزيارة يطرح أكثر من تساؤل حول عمق الأزمة الأمنية والسياسية التي تعيشها مصر حاليا غداة الذكرى الثانية لانقلاب الثالث من يوليو وبينما لا يرتدي رئيس الدولة زيا عسكريا إلا في حالة حرب حقيقية إلا أن السيسي كان له تبرير آخر تقديرا لكم احتراما لكم تكريما لكم كان لازم أجي بالبس ده اسمحوا لي اوجه لكم التحيه عسكريا يخاطب عسكريين هذا ما يلاحظه المتابع في كل ثنايا الخطاب فللقوات المسلحة خطاب وللمصريين غيره والجيش كما في كل الخطابات الرجل كيان إلى جوار الدولة لا تحتها تنمية وتطوير بيساهم مع الدولة مساهمة ضخمة في تحسين قدراتنا هذه المساهمات التنموية هي التي تدر على الجيش مليارات الجنيهات حسب مراقبين وهي أيضا بحسب معارضين التي تعطله عن التفرغ لصدمة خاطرة يفنى فيها دائما صغار وضباطه وجنوده في هجمات الأربعاء غير المسبوقة تحدثت جل وسائل الإعلام عما لا يقل عن 70 قتيلا من الجيش سقطوا في سيناء وبدا الوضع خطيرا حتى في إعلام الشؤون المعنوية رغم اجتهادها في تخفيض العدد أما رئيس الدولة فقد نقل من وراء بزته العسكرية صورة مغايرة كلمة تحت السيطرة مش كفاية نقول الأمور تحت السيطرة مش كفاية لا الامور مستقرة تماما استقرار لا يتماشى مع حم البيانات المصورة التي لم تتوقف الشؤون المعنوية عن بثها منذ الأربعاء ولحقت بها وزارة الخارجية نهار السبت ببيان يتحدث عن حرب شرسة تقودها مصر ضد الإرهاب دفاعا عن العالم المتحضر بأسره وفي خضم المعركة الإعلامية لم يرد ذكر قطاع منسي من الضحايا إلا على عجل في آخر الخطاب الرئاسي الي بضع كلمات لم ترد عن مدنيين سيناء قذائف طائرات جيشهم التي تواصل حصد الأرواح حتى قبل ساعات من الزيارة الرئاسية المفاجئة