تحركات للأهالي غربي تعز لمساندة الجيش
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

تحركات للأهالي غربي تعز لمساندة الجيش

31/07/2015
لا صوت يعلو فوق صوت المقاومة في معظم أنحاء محافظة تعز ورغم ظروف الحرب احتشد هؤلاء في مديرية المعافر غرب المحافظة في مهرجان لدعم الجيش الوطني والمقاومة قدم هؤلاء من عدة قرى للتعبير عن فرحتهم بانتصارات المقاومة وتأييدهم لجهودها الرامية إلى تخليص تعز وبقية محافظات من قبضة الحوثيين فعاليات أراد منظموها التأكيد على الالتفاف الشعبي حول المقاومة وهي تخوض معارك ضارية ضد الحوثيين والقوات الموالية للرئيس المخلوع علي عبد الله صالح إلى جبهات القتال في منطقة الضباب بتعز تتوالى القوافل الغذائية المقدمة من الأهالي إلى المقاومة تحتوي هذه القوافل على معظم احتياجات مقاتليه لكن أهميتها تأتي من رمزيتها بالتعبير عن حالة إسناد الشعبي يحظى بها الجيش الوطني والمقاومة رسالتي لابناء تعز الوحدة والوقوف إلى جانب المقاومة من يستطيع حمل السلاح ولديه السلاح ينخرط بالمقاومة والمقاومة في كل المجالات في الكلمة في إسعاف الجرحى في المجهود الشعبي اليوم المهرجان الكبير اللي دشناه في هذه مقاومة تتعدد الفعاليات المساندة للمقاومة لكنها جميعا تشير إلى أن المقاومة باتت تشكل آمال الناس في التخلص من الواقع العسكري الذي يحاول الحوثيون فرضه يتزامن الدعم الشعبي للجيش الوطني والمقاومة مع تراجع للحوثيين في جبهات القتال ولعل ذلك يشير إلى أن الحوثيين يفتقرون إلى الحاضنة الشعبية في معظم المحافظات التي حاول السيطرة عليها حمدي البكاري الجزيرة