تنديد إسلامي بحظر الصيام بإقليم تشينغيانغ الصيني
اغلاق

تنديد إسلامي بحظر الصيام بإقليم تشينغيانغ الصيني

03/07/2015
لم يعد الصيام حقا من حقوق مسلمي الصين حيث أثار قرار الحكومة المحلية في إقليم تشيجيانغ ذي الأغلبية الإيغورية المسلمة بحظر الصيام على الموظفين الحكوميين والطلاب مما أثار موجة استنكار وانتقادات واسعة لدى بعض الدول والمنظمات الإسلامية ليست المرة الأولى التي يمنع فيها الصيام هنا في ظل تشديد الصيني قبضتها الأمنية على الإقليم الذي يعيش توترا شديدا خلال الأعوام الأخيرة بعد أن شهد أعمال عنف لم تتوقف منذ عام ألفين وتسعة تسببت في مقتل المئات الإقليم الذي عرف تاريخيا بتركستان الشرقية سيطرت عليه الصين في عام ألف وتسعمائة وتسعة وأربعين وأطلقت عليه اسم كسينجيان أي الأرض الجديدة يطالب سكانه بالاستقلال عن الصين فيما تراه الحكومة الشيوعية إقليما ذا أهمية إستراتيجية بالنسبة لها مدن تركية عدة شهدت احتجاجات واسعة تنديدا بالممارسات والتضييقات التي تفرضها الحكومة الصينية على مسلمي الإيغور ذوي الأصول التركية إذ أعربت تركيا عن أسفها لحظر الصيام وأداء العبادات على الإيغوريين منع مسلمي الإيغور من الصيام فرض القيود عليهم أمر غير مقبول لدى استدعينا السفير الصيني لدى أنقرة وأبلغناه استياء تركيا من هذه التطورات الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين ندد أيضا بقرار حظر الصيام ودعا الحكومة الصينية إلى العدول عن هذا القرار وطالب المنظمات الحقوقية بالوقوف ضد ما وصفها بأعمال الاضطهاد الديني والعرقي التي تتوالى ضد المسلمين في إقليم شينجيانغ تغيب مظاهر العبادة في شهر رمضان عن مسلمي الإيغور الذين يكافحون من أجل التمسك بهويتهم وأداء عباداتهم الدينية في ظل تغيب إعلامي وقمع لا ينتهي