تراجع الحركة التجارية بسبب أزمة السيولة في اليونان
اغلاق

تراجع الحركة التجارية بسبب أزمة السيولة في اليونان

03/07/2015
سوق السمك في العاصمة اثينا يوما بعد يوم اتصل تراجع الحركة في هذا السوق خلال الأيام التي تلت فرض القيود على رؤوس الأموال في البنوك بدأ يثير قلق العاملين هنا فهم يخشون من أن تطال أزمة السيولة قطاع صيد الأسماك الذي توقعت مؤسسة ماكنزي للاستشارات المالية قبل نحو عامين أن ينمو بأكثر من مائة وخمسين في المائة خلال العقد الجاري منذ أربعة أيام تراجعت حركة السوق بنسبة تسعين في المائة وإذا استمر الوضع وهكذا فنحن سائرون إلى الفوضى المنتجات الزراعية التي كانت تصدر اليونان نسبة سبعين في المائة منها إلى روسيا قبل الأزمة الأوكرانية وما تبعها من الحظر الأوروبي على موسكو أصبح بعد اليونانيين غير قادرين على اقتنائها أكثر من خمسة وستين في المائة من إجمالي عائدات البلاد تأتي من تجارة المواد المستوردة بحسب غرفة التجارة اليونانية التي تطالب البنك المركزي باستثناء مستوردي المواد الغذائية والأدوية من القيود المالية لتفادي وقوع كارثة ومنع الإضرار بقطاع السياحة الحيوي أعتقد أننا وصلنا ساعة الصفر حيث يتعين علينا اتخاذ إجراءات ضرورية ومؤلمة وإذا أردنا الوصول إلى حل مع شركائنا الأوروبيين فعلى الجميع العلم بأننا إذا لم ينفذ الإصلاحات فلنرى النمو لفترة طويلة فالعاملون في القطاع الخاص يؤيدون مقترحات الدائنين بالإصلاح فهم يعتقدون أنها على الأقل ستخلصهم من نظام ضريبي المعقد يعاقبهم بضرائب تفوق 50 في المائة في مجملها ويشجع على التهرب الضريبي مينة حربلو الجزيرة أثينا