استشهاد فلسطيني في مخيم قلنديا برام الله
اغلاق

استشهاد فلسطيني في مخيم قلنديا برام الله

03/07/2015
افاق الفلسطينيون في المجموعة الثالثة من شهر رمضان المبارك على وقع خبر استشهاد الشاب محمد الكسب من مخيمي قلنديا زعم الاحتلال أن محمد ألقى حجارة على جنوده وشكلت خطرا على حياتهم وهو ما استدعى إطلاق النار في اتجاهه أما عائلة الشهيد في تركيبه هذه الرواية وعلى الحواجز العسكرية بين الضفة الغربية والقدس شدد الاحتلال إجراءاته الأمنية وحرم من هم دون الخمسين من الرجال من دخول القدس كما فرضت قيودا على حركة النساء إجراءات انتقامية يفرضها الاحتلال ردا على العمليات الأخيرة التي أوقعت عددا من قواته ومستوطنيه قتلى وجرحى وفي القدس دفع الاحتلال بآلاف من أفراده إلى الشوارع بينما توافد الآلاف من الفلسطينيين الذين تمكنوا من اجتياز الحواجز لأداء الصلاة في الأقصى وفي قلوبهم غصة على أقارب لهم تعذر عليهم الوصول ورغم التضيقات أدى آلاف من الفلسطينيين الصلاة في باحة الحرم القدسي الشريف وإن بدت أعدادهم أقل مما كانت عليه في الأسبوعين الماضيين هي إجراءات أمنية انتقامية عدا عن أنها تأتي لاسترضاء اليمين المتطرف في الحكومة الإسرائيلية فهي تظهر مدى انتهاك الإحتلال لحرية العبادة في الأراضي الفلسطينية وتضييقه على حياة الفلسطينيين الياس كرم الجزيرة القدس المحتلة