سلطات البنجاب تحذر من فيضان نهر السند
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

سلطات البنجاب تحذر من فيضان نهر السند

29/07/2015
هكذا تبدأ قصة فيضانات الأنهار في باكستان في موعد واحد تقريبا من كل عام أمطار موسمية تهطل بغزارة وعلى مدى أيام متواصلة ولدرجة لا تتمكن معها ضفاف الأنهر من احتوائها وبالتالي تفيض كميات ضخمة من المياه على ما يجاور الأنهر من قرى وأراضي زراعية لا شك أن هطل المطر نعمة فهو يلطف كثيرا من حرارة الجو العالية هنا لكن استمرار الأمطار في الوقت الحالي يبدو خطيرا للغاية فهو ينذر بقرب حدوث فيضان أخشى أن يكون كبيرا خروج ملايين من الضفادع من بيضها وسعيها فورا ليلوغ أرض جافة يعتبر هنا العلامة الطبيعية الأكبر على قرب فيضان الأنهر وحتى قبل ذلك يدرك فلاحو إقليم البنجاب حجم الخطر القادم من نهر إندس القريب فيسارعون إلى نقل مواشيهم إلى مناطق آمنة كثيرة هي علامات قرب فيضان حتميا لنهر الإندس منها أن الماشية تتطلب مزيدا من الطعام وتقل ألبانها كما أن الحكومة تنبهنا يوميا إلى قرب حدوث الفيضان ونحن نتأهب قدر المستطاع مائة ألف فدان من أخصب الأراضي الزراعية وأكثر من مائة وستين قرية في إقليم البنجاب غمرتها مياه الأمطار بالكامل بينما تستعد مناطق شاسعة في البنجاب وإقليم السند لفيضان نهر إندس الذي قتلت المياه خلال يومين فقط أكثر من 80 شخصا في شمالي باكستان وفي غربيها حالة من القلق الشديد إذ تسيطر على السكان والسلطات هنا في إقليم البنجاب مع قرب فيضان نهر السند في مناطق منخفضه نسبيا وهو ما لو حدث سيسبب بالتأكيد كارثة كبرى عبد الرحمن مطر الجزيرة ليا إقليم البنجاب