البرلمان التركي يناقش "الإرهاب" الداخلي والخارجي
اغلاق

البرلمان التركي يناقش "الإرهاب" الداخلي والخارجي

29/07/2015
تشن المقاتلات التركية غاراتها على معاقل لحزب العمال الكردستاني شمالي العراق عقب كل هجوم يشنه الحزب داخل أراضيها ومع استمرار الهجمات والهجمات المضادة هذه تستمر قوات الأمن التركية في ملاحقة من تتهمهم بالانتماء إلى تنظيم الدولة وحزب العمال الكردستاني ومنظمات يسارية حيث زاد عدد المعتقلين عن ألف وثلاثمائة في تسعة وثلاثين مدينة تأتي هذه التطورات الأمنية والعسكرية في وقت عقد فيه البرلمان التركي جلسة طارئة دعت لها الأحزاب السياسية لمناقشة ما سمته الإرهاب الداخلي والخارجي فشل المجلس في هذه الجلسة التي اقتطعها من عطلته البرلمانية في الاتفاق على تشكيل لجنة مشتركة تحقق في الأحداث الأمنية التي شهدتها تركيا منذ تفجير سروج وكان الاحتقان خلال المناقشات سيد الموقف مع الاتهامات التي وجهها حزب العدالة والتنمية إلى حزب الشعوب الديمقراطي بربط مساره مع حزب العمال الكردستاني الذي تعتبره أنقرة منظمة إرهابية السياسة التي اتبعها حزبنا ساهمت في وقف نزيف الدماء ولم نعد نرى جنازات لجنودنا حزب الشعوب الديمقراطي لن يدعو لترك السلاح اليوم عاد السلاح إلى الواجهة سنواجه كل من يهدد دولتنا سواء كان حزب العمال الكردستاني أو تنظيم الدولة لكن نواب حزب الشعوب الديمقراطي دفع التهمة عنهم ورفع عارضة إلى رئاسة البرلمان تطالب برفع الحصانة عن نوابهم نحن مستعدون لرفع الحصانة عن نواب شرط أن ترفع الحصانة عن الجميع القضاء في أيديهم ولا نخاف ذلك فنحن لم نسرق ولم نتورط في الفساد ولا يخفي حزب المعارضة الآخرين الشعب الجمهوري والحركة القومية وقوفهما إلى جانب العمليات الأمنية داخل تركيا والعسكرية خارجها إلا أنهما حافظ على موقفهما الذي حمل سياسات الحكومة تجاه سوريا والعراق مسؤولية ما وصلت إليه البلاد المعتز بالله حسن الجزيرة أنقرة