إسرائيل تهدم مبنيين مؤلفين من 24 وحدة
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

إسرائيل تهدم مبنيين مؤلفين من 24 وحدة

29/07/2015
إنه يوم طال انتظاره بالنسبة إلى الحاج عبد الرحمن قاسم تغمره الفرحة وهو يرقب الجرافات تهدم بقرار من المحكمة العليا الإسرائيلية مبنين استيطانيين قيم على أرضه مستوطنة بيت إيل شرق رام الله ورغم أنه لن يتمكن من العودة إلى فلاحة أرضه المصادرة لأغراض عسكرية منذ ثلاثين عاما فهو يشعر بانتصار قوة الحق على السطوة المستوطنين داخل المستوطنة استخدمت قوات الاحتلال الإسرائيلي القوة لمنع المستوطنين من عرقلة عملية الهدم فلحت إصابات بالطرفين مشهد غير مألوف تعالت على إثره أصوات تتهم الحكومة الإسرائيلية بالتقصير عن منع الهدم واهمال مشروع الاستيطان فرد عليها وزير الدفاع الإسرائيلي زاعما أن الهدم يأتي تنفيذا لما سماه حكم القانون عملت واعمل أجل الاستيطان بما في ذلك في بيت آيل لكن من يضن أني اخالف القانون فهو مخطئ ولن أسمح بذلك وأتوقع أن يساند الوزراء الحكومة شرعية القانون بنيامين نتنياهو الذي كادت أزمة إيل تعصف بحكومته لم يتأخر عن مصالحة المستوطنين الذين يشكل قادتهم القاعدة الأساسية لتوليفته فسارع إلى الإعلان عن بناء 800 وحدة استيطانية في الضفة الغربية ومستوطنات طوق حول القدس تقام 300 منها في بيت إيل قد يبدو الهدم في بيت إيل تنفيذا لأحكام القانون لكنه في الحقيقة يضفي الشرعية على المشروع الاستيطان برمته وبقرار من أعلى سلطة قضائية في إسرائيل وكأن ثمة استيطانا شرعيا وآخر غير شرعي إلياس كرام الجزيرة