اكتشاف كوكب شبيه بالأرض خارج المنظومة الشمسية
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

اكتشاف كوكب شبيه بالأرض خارج المنظومة الشمسية

24/07/2015
سبق فضائي جديد حققه تلسكوب كبلر مع اكتشاف كوكب توأم للارض خارج المنظومة الشمسية علماء وكالة الفضاء والطيران الأميركية ناس قالوا إن التلسكوب رصد نجما لهذا الكوكب أكبر بعشرة في المائة من شمسنا وأكثر توهجا بعشرين مرة كما أظهرت المعلومات التي جمعها كبلر أن الكوكب الذي أطلق عليه كبلر 452 بي يقع ضمن مجموعة كواكب سجنكس على بعد ألف وأربعمائة سنة ضوئية عن الأرض وأن حجمه أكبر بستين في المائة من حجم الأرض وله نجم أطلق عليه اسم جي إثنان تشبه طبيعة سطحه ودرجة حرارته طبيعة الشمس وأن الكوكب يدور حول نجمه مرة كل ثلاثمائة وخمسة وثمانين يوما لأنه أبعد عن نجمه بخمسة في المائة فقط من بعد كوكب الأرض على الشمس ويقول جون جينكنز محلل معلومات كبلر ورئيس الفريق المكتشف له إن كتلة الكوكب أكبر بخمس مرات من كتلة الأرض وتعادل الجاذبية على سطحه ضعف الجاذبية الأرضية أي أن وزن الإنسان عليه سيكون ضعف وزنه على الأرض ويتوقع العلماء أن يكون مناخ الكوكب غائما أكثر وبكثافة أعلى وفيه براكين نشطة ويعتقد علماء كبلر أن حجم الكوكب وتشابه تضاريسيه مع كوكب الأرض وموقعه من النجم يعني حصول الكوكب على كمية كافية من الطاقة وبيئة جيدة لظهور الماء أساس الحياة ووصفت ناسا الكوكب الجديد بابن العم الأكبر لكوكب الأرض وأشارت إلى أنه الأقرب للأرض من الكواكب الأخرى التي اكتشفها كبلر منذ إطلاقه عام 2009 وهي كيبلر 172 صفر 2 عام 2013 وكيبلر 186 أف العام الماضي ضمن أكثر من ألف كوكب اكتشفها حتى الآن