مقتل شرطي تركي في إطلاق نار بديار بكر
اغلاق

مقتل شرطي تركي في إطلاق نار بديار بكر

23/07/2015
تشترك الحدود السورية التركية باشتباكات غير مسبوقة بين تنظيم الدولة والجيش التركي الذي قال إن أربعة من مقاتلات إف ستة عشر حلقت فوق الحدود اليوم فيما قصفت دبابات مواقع لتنظيم الدولة في قرية الراعي شمال حلب وفقا لمحافظ كلس فإن القصف التركي جاء ردا على إطلاق نار تعرضت له القوات التركية قرب كلس وأسفر عن مقتل صف ضابط وجرح عريفين آخرين رواية تنظيم الدولة قالت إن الجيش التركي أطلق النار على عناصر مما يسمى بحرس حدود الدولة الإسلامية ما استدعى ردهم وأن عنصرا من التنظيم قتل في تلك الاشتباكات تأتي هذه التطورات عقب إعلان الجيش التركي عن خطة أمنية جديدة لضبط الحدود مع سوريا تتزامن مع انتشار أمني مكثف لوحداته على طول الحدود ثمة اضطرابات امنية أخرى تعيشها تركيا كان آخرها في مدينة ديار بكر معقل الأكراد حيث قتل شرطي مرور وأصيب آخر العملية تأتي عقب يوم واحد من مقتل اثنين آخرين من شرطة مكافحة الشغب قرب الحدود السورية التركية في عملية تبناها حزب العمال الكردستاني لتكون الأولى له منذ نحو ثلاث سنوات من وقف القتال وجاءت وفق بيان منفذيها في سياق الرد على تفجير سروج الذي أودى بحياة أكثر من 30 قتيلا من مناصري القضية الكردية وأشير بأصابع الاتهام فيه إلى تنظيم الدولة في وقت أكدت وسائل إعلام تركية أن منفذ الهجوم كردي تركي إلتحق بالتنظيم في سوريا قبل نحو عام في انقرة اجتمع رئيس الوزراء التركي أحمد داود أوغلو بقادة الجيش والمخابرات لبحث التطورات الأمنية الأخيرة المسؤولون الأتراك أكدوا غير مرة أنهم لن يلجو إلى عملية أحادية في سوريا لكنهم أشاروا أيضا إلى أن الجيش التركي لن يتردد في فعل ما قد يلزم لحماية أمنة وحدوده