تنظيم الدولة يقتل 113 من الحشد الشعبي
آخر تحديث: 2018/1/9 الساعة 22:10 (مكة المكرمة) الموافق 1439/4/20 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2018/1/9 الساعة 22:10 (مكة المكرمة) الموافق 1439/4/20 هـ

تنظيم الدولة يقتل 113 من الحشد الشعبي

23/07/2015
مرة أخرى قوات عراقية ومليشيات للحشد الشعبي تبقى محاصرة لعدة أيام في مبان المعهد الفني شمال الصقلاوية بالمحيط الفلوجة الشمالي دون أن تتحرك الحكومة العراقية لإنقاذها ثم يأتي الإعلان على لسان تنظيم دولة باقتحام مواقعهم بعد أن يئس من استسلامهم فيقتلونهم جميعا وهم بحسب التنظيم مائة وثلاثة عشر ويستولون على أسلحتهم ومعدات عسكرية تذكر هذه الحادثة بحوادث أخرى تشابهها في المقدمات والنتائج واقربها مقتل عشرات الجنود قبل نحو ثلاثة أشهر قرب ناظم تقسيم الثرثار شمال الفلوجة حيث تركت الحكومة العراقية عشرات الجنود لمصيرهم وفي هذا الصدد تأتي حادثة اسباكير الشهيرة قبل أكثر من سنة حيث ترك نحو 2000 متطوع للجيش يواجهون الموت المحقق على يد مقاتلي تنظيم الدولة ومع استمرار المعارك التي يغلب عليها طابع الاستنزاف للقوات الحكومية والمليشيات فإن الخسائر تبقى طي الكتمان فلا بيانات عسكرية رسمية تضع العراقيين في صورة ما يجري كما أن الجنائز تقام غالبا للقتلى من قادة مليشيات منذ أكثر من عشرة أيام تحاول القوات الحكومية التقدم في محيط الرمادي لعزل المدينة التي سقطت قبل شهور بيد تنظيم الدولة ورغم حديث وزير الدفاع العراقي خالد العبيدي عن تقدم للقوات العراقية وعن وصولها الوشيك إلى حدود المدينة إلى أن الوقائع على الأرض تنبئ عن غير ذلك فبحسب مصادر أمنية فإن القوات الحكومية تعرضت خلال الأيام الماضية إلى ثلاثة كمائن في منطقة الطاش جنوب الرمادي تكبدت فيها عشرات القتلى والجرحى كما تتحدث مصادر تنظيم الدولة الخميس عن مقتل وإصابة عشرات في منطقة الطاش نفسها ما اضطر القوات الحكومية إلى الانسحاب إلى منطقة العنقور على مسافة نحو 40 كيلومترا جنوب الرمادي يقول تنظيم الدولة إنه حقق تقدما خلال الساعات الماضية في محيط قاعدة الحبانية الجوية التي تضم مستشارين عسكريين أمريكيين