ورشة تدرب مرضى شلل الأطفال بنيجيريا
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

ورشة تدرب مرضى شلل الأطفال بنيجيريا

22/07/2015
هاهي أوعدت وجهزت لتكون سلسة القيادة راكبيها كراسي متحركة لذوي الاحتياجات الخاصة أصحابها نيجيريون بمن أصيب بشلل الأطفال دون أن يقضي عليهم ورغم انحسار مرض شلل الأطفال عالميا إلا أن نيجيريا لا تزال تعد إحدى أكثر البلدان معاناة من المرض مع كل من أفغانستان والهند وباكستان وفق منظمة الصحة العالمية الآن لن يحتاج هؤلاء إلى مزيد من الزحف والمشي على 4 للتنقل من مكان إلى آخر فهذه الورشة تنتج كل حين دفعات جديدة من هذه الكراسي واللافت أن عمالها هم أيضا ممن يعانون من آثار المرض في مدينة لاغوس النيجيرية تدفع الورشة التي أعيد تأهيل المصابين بمرض شلل الأطفال وتحسين فرص حياتهم وتحويلهم من عالة على مجتمعاتهم إلى عناصر تعتمد على ذاتها وتسهم وبشكل فاعل في عجلة النمو الاقتصادي في بلادهم هنا يتعلمون حرف مختلفة تحت إشراف ومتابعة مدربين وقد تمكنوا خلال السنة الماضية وحدها من إنتاج عشرة آلاف كرسي متحرك وهو ما حقق لهم أرباحا استطاعت أن تغطي تكاليف نفقاتهم الخاصة ورغم الضائقة المالية وقلة الدعم لهذه الورشة من قبل الخيرين إلا أن القائمين على أمرها يرون أنها استطاعت أن تسد فجوة في حاجات المجتمع وأن تعيد ثقة والإرادة لأولئك الذين فقدوا جزءا من قدراتهم البدنية