قناصل دول أوروبية في القدس يرفضون سياسة التهجير
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

قناصل دول أوروبية في القدس يرفضون سياسة التهجير

22/07/2015
قناصل وممثلون عن 28 دولة أوروبية شاركوا في جولة للإطلاع على أوضاع سكان بلدة سوسيا التي يهدد الاحتلال الإسرائيلي بهدمها وتهجير سكانها خطوة أوروبية متقدمة تحمل عدة رسائل دعم نضال الفلسطينيين والتنديد بسياسة التهجير القصري للفلسطينيين في مناطق والأهم الضغط على الحكومة الإسرائيلية لوقف مخططات ترحيل السكان هنا لصالح التوسع الاستيطاني موقف الحكومة البريطانية واضح إزاء إخلاء المواطنين من مجتمعاتهم بشكل قسري وهدم منازلهم وتحديدا من مناطقم جيم ذلك لا يساهم في تقدم بعملية السلام ويخالف القانون الإنساني ويشكل معاناة كبيرة للفلسطينيين هجر سكان وسوسيا من موقعين الأصلي عام ستة وثمانين من القرن الماضي على أراضيهم أقام الإحتلال مستوطنة سوسيا أربعمائة وخمسون نسمة يعيشون هنا حياة بداوة متواضعة لا يعكر صفوها سوى هاجس الاقتلاع والترحيل حيث يدعي الاحتلال أن مضاربهم التي أقاموها على ما تبقى لهم من أرض غير قانونية في المقابل تعلن الحكومة الإسرائيلية تشكيل لجنة قانونية لتبييض عشرات البؤر الاستيطانية العشوائية في الضفة الغربية وإضفاء صبغة قانونية عليها فضلا عن إعلان بناء مئات الوحدات الاستيطانية في مستوطنات معزولة أخرى هذه القرارات اتخذت في مسعى لاسترضاء المستوطنين ومصالحاتهم بعد أن هدد قادتهم قبل أيام بالانسحاب من حكومة بنيامين نتنياهو وفرق عقد توليفته أمر اليمين بزيادة وتيرة الاستيطان فأعطاها نتانياه في الحال سخي هو عندما يدفع الفلسطينيون ثمن البقاء في سدة الحكم في إسرائيل فيهدم لهم ويبني للمستوطنين إلياس كرام الجزيرة من بلدة سوسيا جنوب الخليل