قتلى وجرحى بهجمات لتنظيم الدولة على الفلوجة والرمادي
اغلاق

قتلى وجرحى بهجمات لتنظيم الدولة على الفلوجة والرمادي

22/07/2015
مصاعب كثيرة مازالت تواجه الجيش العراقي في حربه على تنظيم الدولة القوات الحكومية مدعومة بمليشيا الحشد الشعبي لم تستطيع تحقيق أي تقدم في منطقة الكرمة شمال شرق الفلوجة حيث تتعرض مواقعها لهجمات متكررة من قبل مسلحي التنظيم ما يزيد من الخسائر في الأرواح والعتاد فحسب مصادر في الجيش العراقي سقط عشرات من الجيش والحشد بين قتيل وجريح إثر هجوم شنه التنظيم على قاعدة عسكرية مشتركة في منطقة البوعز الشرقية الفلوجة وبعد اشتباكات بين الطرفين سيطر التنظيم عليك ثكنة العسكرية يعتمد التنظيم في قتاله على استراتيجية الهجوم بالسيارات الملغمة وتفخيخ المنازل في مناطق الاشتباكات بالفلوجة ففي منطقة البوسودة في جريمة قتل أفراد من مليشيا الحشد الشعبي بانفجار داخل منزل وبينما يستمر القتال تضاربت الأنباء عن سير المعارك في بلدتي الحامضية والبوعيثة فالجيش العراقي قال إنه أحرز تقدما ملحوظا وإن التنظيم تراجع إلى محيط مدينة الرمادي بينما قال التنظيم إنه تمكن من صد هجوم للجيش والمليشيا الموالية له هذه التطورات تأتي غداة يوم دام شهدته بغداد قتل خلاله نحو 20 شخصا بتفجيرين بسيارتين ملغمتين تفجيران تبناهما التنظيم وقال إنهما استهدفا مقرا لمليشيا عصائب أهل الحق في منطقة الزعفرانية وجموع بمليشيا الحشد الشعبي في منطقة بغداد الجديدة