هذه قصتي- رسام أفغاني يكافح الفساد بالرسم على الجدران
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

هذه قصتي- رسام أفغاني يكافح الفساد بالرسم على الجدران

21/07/2015
بسبب وجود الحواجز الأمنية في العاصمة كابول تبدو المدينة متعبة للغاية كأنك تعيش في مدينة حزينة أهالي العاصمة كابل لا يشعرون بالراحة بسبب الهاجس الأمني هدفي الأول من الرسم على الجدران أن نشر أهالي المدينة ونجعلهم يبتسمون أمام المشاكل اليومية واساعدهم على التفكير لأنهم يشاهدون كل يوم المشكلة الأمنية وهذا يؤثر على معنوياتهم يشعرون بالتعب والإرهاق لذا أردت أن ارسم على جدران المدينة للفت انتباه المواطن ويفكر في الرسم لأنه تحب من الوضع الأمني المتدهور أصلا بإمكانك أن تساعد البلدان التي خرجت من الحرب ببدء الرسم والنقوش على جدران المدن الرئيسية أنت تعطي شيء للسكان حتى يفكروا فيه قررت الرسم على الحواجز الخرسانية أمام المقار الأمنية والحكومية أرسم الكلمة والصورة على الجدران في محاولة لمكافحة الفساد في المجتمع والمسألة برمتها ان نهدي ابتسامة للناس نريد أن نكون مواطنين مسؤولين هذه المدينة للجميع يجب الحفاظ على نظافتها وأن نساعد الحكومة في هذا المجال وفي بسط الأمن هذا من مسؤولية المواطن عندما نشاهد الحكومة يمكنه أن نمهد الطريق لإنشاء نظام جديد يحافظ على مصالحنا