هذة قصتي-باكستانية نسخت القرآن الكريم
اغلاق

هذة قصتي-باكستانية نسخت القرآن الكريم

20/07/2015
فجأة ودون أي سابق إنذار خطرت لي فكرة بضرورة نسخ المصحف الشريف تحدثت مع أفراد عائلتي عن الأمر وحينها حذرني الجميع من عقبات ذلك على اعتبار أن نسخ المصحف مسؤولية كبيرة ومع ذلك ايدتني عائلتي والعجيب أنني عندما بدأت انسخ المصحف لم اكن ادرك كيف أنسخ كنت أجلس وأحضر الورق وأكتب دون معرفة حقيقة ما أفعل لكن رحمة الله كانت تظلني دائما وعندما انتهيت من نسخ المصحف الشريف راجعت أنا وشقيقتي ما كتبت ثم عرضناه على أحد علماء الدين الذي أكد لنا أنه لا توجد أخطاء في النسخ وما يميزوا ما قمت به أنني جعلت لكل جزء من المصحف لونا مختلفا بالرغم من أنني استخدمت أقلاما وألوانا عادية وليست خاصة حاليا انسخ المصحف مرة ثانية ولكن مع الترجمة إلى لغة الأوردو وبرغم أني لم أتعلم فنون النسخ عن أحد وأني أقوم بهذا العمل تلبية لرغبة فإنني الآن أعتقد أنه يتعين علي أن أشارك في دورات الخط لاتمكن من تطوير ما أقوم به مستقبلا