مصارف اليونان تستأنف أعمالها بعد توقف 21 يوما
اغلاق

مصارف اليونان تستأنف أعمالها بعد توقف 21 يوما

20/07/2015
بعد إغلاق دام ثلاثة أسابيع فتحت المصارف اليونانية أبوابها واستأنفت خدماتها للعملاء خففت القيود التي كانت قد فرضت على عمليات السحب النقدي وأصبحت أكثر مرونة غير أن السلطات حدت سقف السحب الأسبوعي بقيمة 300 يورو حتى يوم الجمعة القادم سترفع بعد ذلك إلى أربعمائة وعشرين يورو بدلا من الحد الأقصى اليومي السابق الذي كان 60 يورو سيكون بوسع اليونانيين إيداع شيكات ولكن ليس أموالا كما سيكون بمقدورهم دفع الفواتير والوصول إلى صناديق حفظ الأمانات وسحب الأموال من دون بطاقات الصراف الآلي لكن لم يطرأ أي تغيير على الحدود القصوى لعمليات السحب كما لن يسمح بالتحويلات البرقية إلى خارج البلاد ويندرج ذلك في حزمة إصلاحات جديدة للانقاذ المالي فاليونان حصلت على تعهد مستشارة ألمانيا أمس بإجراء مفاوضات سريعة حول اتفاق إنقاذ جديد من المتوقع أن تصل قيمته إلى ستة وثمانين مليار يورو لكن ليس دون ثمن مؤلم على ما يبدو فكثير من السلع والخدمات ستصبح أكثر غلاء نتيجة لزيادة في ضريبة القيمة المضافة وافق عليها البرلمان يوم الخميس الماضي وهو واحد من إجراءات التقشف التي طالب بها دائنو اليونان فضلا عن خفض الإنفاق الحكومي ورواتب التقاعد من هذه اللحظة ستنخفض الرواتب التقاعدية ستكون الأمور أكثر صعوبة لم يتقبل اليونانيون شروط الإنقاذ الجديدة وأثارت لديهم موجة احتجاج قوية في طول البلاد وعرضها فقد مست ما يعتبرونه حقوق مكتسبة إذ بات عليهم أن يتنازلوا حتى عن عطلة أيام الأحد والعمل فيها إنعكس غضبهم في احتجاجات تخللتها تعهدات بالدفاع عن حقهم في الحصول على يوم العطلة بينما اتهم البعض رئيس الوزراء وحزب سيريزا الحاكم بالخيانة لقبولهم خطط التقشف الجديدة