باحثان من غزة يصنعان منتجاً بديلاً للقمح
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ

باحثان من غزة يصنعان منتجاً بديلاً للقمح

18/07/2015
بعد خمس سنوات من الأبحاث والدراسات تمكن هذان الباحثان من جامعة الإسراء في غزة من تصنيع دقيق خال من مادة الغلوتين وهو بديل لدقيق القمح يستخدم غذاء أساسيا لمرضى حساسية القمح والسلياك والتوحد أنتجنا هذا المنتج بحثيا في قطاع غزة وتم اختباره في السعودية ومصر للتأكد من صلاحيته قبل استخدامه من قبل المرضى وزوجتي هي أحد فقد لاقى الدقيق الخالي من الغلوتين المصنع في غزة إقبالا كبيرا من قبل المرضى الذين حصلوا عليه من جمعية أرض الإنسان مجانا إضافة إلى الرعاية الطبية والمتابعة بعد معاناتهم من انقطاعه من الأسواق لفترات طويلة بسبب الحصار فاستخدام الدقيق الخالي من الغلوتين هو جزء أساسي من علاج مرضى حساسية القمح ويسهم في تحسن مرض التوحد وتأمل جمعية أرض الإنسان الجهة الوحيدة التي تعنى بهؤلاء المرضى في فلسطين بأن يصبح إنتاج هذا الدقيق بصورة تجارية لضمان زيادة الكمية المنتجة وخفض سعره لقد توفي اثنان من المرض وتدهور صحة عدد كبير منهم أثناء الحصار جراء انعدام وجود الغذاء الكافي لهم وهو غذاء خاص ولذلك فإننا نسعى وبقوة إلى إيجاد البديل الفلسطيني وبحيث نبقى في أمان كامل نحن كمؤسسة وهم كمرضى قد يسهم هذا المنتج و المبتكر في غزة في مساعدة آلاف المرضى الذين يستخدمونه بشكل أساسي في غذائهم ويستعيضون به عن المنتج المستورد والذي لا يتوافر غالبا بسبب الحصار وإن وجد يباع بثمن باهظ هبة عكيلة الجزيرة من مدينة غزة