أهالي عدن يحتفلون بالعيد وبانتصار المقاومة
اغلاق

أهالي عدن يحتفلون بالعيد وبانتصار المقاومة

18/07/2015
امتزجت لدى سكان عدن في جنوب اليمن مشاعر الفرح باستقبال عيد الفطر المبارك مع مشاعر النصر الذي حققته المقاومة الشعبية ووحدات عسكرية على مليشيا الحوثي وقوات الرئيس المخلوع صالح بطرد الحوثيين من مدينتهم وإن كانت قد غابت بهجة العيد المعتادة فلم تغادر الفرحة القلوب وظلت حاضرة لدى الصغار والكبار عززها تقدم المقاومة واستعادتها السيطرة على مديريات عدن ومع أن معظم اسر عدن لم تتمكن من شراء ملابس العيد لأطفالها بسبب الحصار الذي فرضته مليشيات الحوثي وقوات الرئيس المخلوع على المدينة منذ أربعة أشهر ومع نزوح أهالي بعض المدن فإن ذلك لم يمنع الأسر من إبداء التفاؤل في العيد رغم تأخر صرف رواتب الموظفين التي تتحكم فيها ميليشيات الحوثي في صنعاء ورغم مضايقة مليشيات الحوثي وقوات صالح معظم محال الصرافة وتحكمها في التحويلات المالية بالمدينة ما اضطر أصحابها إلى إغلاق محالهم للأطفال نصيب من الفرح وإن اختلفت هذه المرة بعد أن عمد الحوثيون وقوات صالح إلى تخريب كثير من أماكن الفسحة في المدينة ظروف الحرب فقط هي التي حدت من ممارسة الناس عاداتهم وتقاليدهم فجعلتهم يصلون في المساجد بدلا من الساحات العامة وحدت من تبادل الزيارات في أيام العيد