استطلاع يؤيد إسلامية دستور كردستان العراق
اغلاق

استطلاع يؤيد إسلامية دستور كردستان العراق

15/07/2015
آراء ربما ترجمتها نتائج آخر استطلاع للرأي الموقع الإلكتروني الكردي الأشهر حيث تقترب نسبة المصوتين لصالح أن يكون الدستور إسلامي من الثمانين في المئة مقابل عشرين في المائة لصالح دستور علماني نتائج استطلاع الرأي تأتي على العكس تماما من نتائج الانتخابات المختلفة التي أجريت في إقليم كردستان إذ جاءت كلها لصالح الأحزاب غير الإسلامية قضية إسلامية أو علمانية الدستور طفت على السطح بعد بدء لجنة إعادة صياغة الدستور أعمالها بتكليف من البرلمان وهناك موقع الدين الدين الإسلامي أو الشريعة الإسلامية كونها مصدر أساسي للتشريع ولا يجوز سن أي قانون يتعارض مع ثوابتها في المقابل تصر نخب بعضهم أحزاب علمانية والبعض الآخر من بعض منظمات المجتمع المدني على إبعاد دستور الإقليم من أي صيغة إسلامية تركيز على الدين كما حصل في دول أخرى يعني جعل الدين يتحمل أخطاء الذي يرتكبوها السياسيون في ممارسة الحكم محاولات البعض تشويه الإسلام والحرب مع تنظيم الدولة الإسلامية لم تؤثر فيما يبدو على تفضيل الشارع الكردي لأن يكون الدستور إسلاميا حسبما جاء في استطلاع رأي رغم أن الأحزاب غير الإسلامية في كردستان العراق تحصل مجتمعة على نحو ثمانين بالمئة من أصوات الناخبين في أي انتخابات تجرى في الإقليم إلا أن نتائج استطلاعات الرأي حول أسلمة أو علمنة دستور الإقليم أظهرت العكس تماما ورجحت كفة المصوتين لصالح أسلمة الدستور نتيجة تدفع المراقبين للوقوف عليها ودراستها وتأملها أحمد الزاويتي الجزيرة أربيل