قـادة منطقة اليورو يمنحون اليونان خطة إنقاذ ثالثة
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

قـادة منطقة اليورو يمنحون اليونان خطة إنقاذ ثالثة

13/07/2015
جاء يملئه الحذر ويحدوه الأمل رئيس حكومة اليونان شاب اليساري الذي دوخ شركائه الأوروبيين في ستة أشهر من أجل بلاده عقدت أكثر من قمة واجتماع لقادة دول منطقة اليورو لكي يبدأ اليونان رحلة الألف ميل والتخلص من عبء ديون تتجاوز ثلاثمائة وعشرين مليار يورو إسعاف اليونان لم يكن ممكن دون رضاء ألمانيا الدائن الأكبر والخائف الأكبر من أي تراجع في موقف أثينا المستشارة الألمانية وخلفها مسؤولو عدد من الدول الأعضاء أشارت قبل بدء القمة إلى تلاشي الثقة في حكومة أثينا تشدد ألماني قابله لين فرنسي واضح اليونان اختارت البقاء في منطقة اليورو وواجبنا هو السماح لها بهذا الخيار وأن يكون خيارها هو الحل الأمثل وليس هناك أسوء من أن تبقى في منطقة اليورو دون أن نوفر لها شروط التنمية وقف رئيس الحكومة اليونانية بين العصا الألمانية والجزر الفرنسية وهو مطالب بتقديم ضمانات وتبديد المخاوف واعتمادا على وثيقة سادها وزراء المالية فإن أثنى مطالبة بمزيد من التقشف ومن الإصلاحات وبإصدار قوانين فورية كشرط لبدء المفاوضات بشأن الحزمة الثالثة من المساعدات المالية ولكي لا يبقى ملف الأزمة يدور في دوامة الإجتماعات الأوروبية لقد توصلنا إلى اتفاق اتفاق مثمر استغرق وقتا ولكن ما توصلنا إليه في النهاية فمنذ بداية الأزمة حرصت المفوضية الأوروبية على تأكيد أنه من غير المقبول أي يخرج اليونان من مجموعة اليورو ونحن راضون عن الاتفاق ومضمونه سينشأ أيضا صندوق نقد يشرف عليه الخبراء وكأن أوروبا تريد أن تقول لليونان سأساعدك ولكن عين تبقى مفتوحة على كيفية صرف المساعدات أرادت أن تنقذ الإغريق من الغرق فاغرقت هي في خلافاتها هو ذا حال أوروبا التي تريد إنقاذ اليونان قادة دول منطقة اليورو يحاولون رسم خريطة طريق لليونان لكي لا تخرج من منطقة اليورو بعضهم يتمنى رسم خريطة طريق لرئيس حكومتها ليخرج من السلطة عياش دراجي الجزيرة بروكسل