نذر أزمة بين هايتي وجمهورية الدومينيكان
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ

نذر أزمة بين هايتي وجمهورية الدومينيكان

12/07/2015
هذا المخيم يتوسع فوق أرض جافة في هاييتي على بعد دقائق فقط من أراضي جمهورية الدومينيكان معظم الناس كانوا حتى وقت قريب في الجانب الآخر من الحدود يعملون ويعيلون أسرهم الآن يشعرون أنهم في أرض غريبة منذ شهرين أصبحت هذه الخيمة منزلا لإخوانيس سبنيس وزوجته حكومة جمهورية الدومنيكان تقول إنها لا ترحيل الناس ولم ترحل شخصا واحدا خوانيس يقول إن هذا غير صحيح ولدت في جمهورية الدومنيكان ويوما كنت عائدا إلى البيت من العمل أوقفتني سلطات الهجرة ورحلته إلى هاييتي أطفال لا يزالون هناك آخر مرة رأيتهم كانت قبل شهرين عاش الزوجان في بلدة تبعد ثلاث ساعات عن المخيم كل يوم في البلدة التي أتينا منها يرحلون كثيرا من الأشخاص ويرسلونهم إلى الحدود علامات توسع المخيم تظهر في كل الجهات منه دليل على استمرار وصول قادمين جدد في الأيام الأولى سجلت قائمة بعدد المرحلين كان عددهم مائة وستين ولكن كل يوم يزيد العدد ولهذا توقفت عن العدد هذا الرجل يقول إنه عاش في جمهورية الدومنيكان لخمسة عشر عاما عاملا في المزارع حيث يعمل مئات الآلاف من المهاجرين الذين ساعد عملهم على دعم الإقتصاد وازدهاره هذا ظلم من الدومينيكان لسنوات طويلة عن لتنمية الاقتصاد وفجأة يريدون منا أن نرحل يشعر الناس هنا أن حكومة بلادهم هاييتي تخلت عنهم لا يوجد طعام أو ماء وأقرب نهر يبرود نصف ساعة من المشي السلطات الهايتية زارت المخيم مرة واحدة الشهر الماضي لإيصال الغذاء خوانيس يحاول الاطمئنان على أبناء ويخبرهم بأنه لايزال حيا يرزق لكن الإشارة تضعف ويقطع الاتصال ولا يعرف خوانيس متى سيتمكن من الحديث مع أبنائه مرة أخرى