عقبات تعترض استكمال مطار دهوك الدولي
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

عقبات تعترض استكمال مطار دهوك الدولي

11/07/2015
قبل ثلاث سنوات عندما وضع رئيس حكومة إقليم كردستان العراق حجر الأساس لمطار دهوك الدولي كانت الخطة والتي جرى إقرارها انتهاء العمل فيه بحلول شهر أغسطس من العام الحالي لكن الشركات التركية والكورية والعرابية المكلفة تنفيذه لم تنجز حتى الآن سوى عشرة في المئة من أعماله لاسباب تتعلق بالأزمة السياسية والإقتصادية التي تعصف بالإقليم بسبب تعثر علاقته بالحكومة الاتحادية في بغداد ومعوقات أخرى تتعلق بملكية هذه الأرض مساحة الأرض المخصصة لهذا المشروع هي ستة آلاف دونم وهي ملك لثلاث قرى ومئات المواطنين عملنا على تعويضهم جميعا بنحو سبعة آلاف ومائتي قطعة أرض سكنية وأكثر من ستة عشر مليون دولار وباتت ملكا للحكومة مشروع مطار دهوك الدولي الذي رصدت له حكومة إقليم كردستان مائتين وأربعين مليون دولار يعتبره البعض مشروعا اقتصاديا لا يخلو من أبعاد سياسية واستراتيجية هذا المطار مهم جدا لقربه الشديد من تركيا المفتوحة بدورها على العالم إنجازه يعد خطوة على طريق تعميق علاقة الاقليم معها على حساب علاقته مع إيران إضافة إلى توفير آلاف فرص العمل وإنعاش اقتصاد هذه المدينة ومحيطها ومنشآتها السياحية هذا المطار الذي يبعد نحو خمسة وعشرين كيلومترا شرق مدينة دهوك لم نشهد خلال تجوالنا فيه ما يدل أن العمل على إنجازه قد استؤنف حقا على الرغم من تأكيد القائمين عليه أن ذلك حدث بالفعل أنعش مشروع مطار دهوك الدولي آمل السكان في فرص عمل وإحياء السياحة والتجارة لكن تعثر إنجازه يقلل من فرص تحقيق تلك الآمال حتى الآن أمير فندي الجزيرة دهوك