المؤتمر الليبي يؤجل المشاركة في الحوار
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

المؤتمر الليبي يؤجل المشاركة في الحوار

01/07/2015
عودة إلى نقطة الصفر في مساعي تقريب وجهات النظر بين فرقاء الأزمة الليبية بعد تأجيل المؤتمر الوطني العام مشاركته في جولة الحوار المزمع عقدها الخميس في الصخيرات المغربية استعرض المؤتمر الوطني العام في جلسته المنعقدة بتاريخ اليوم الأربعاء الموافق 1/7/2015 التعديلات التي أدخلت على مسودة الاتفاق السياسي التي قدمت في جولة الحوار الأخيرة في الصخيرات فوجد أنها لم تتضمن التعديلات الجوهرية التي قدمها المؤتمر والتي من شأنها ضمان نجاح هذا الاتفاق ليس هذا فحسب بل إن المسودة تمنح مجلس النواب المنحل وحده صلاحية تشكيل حكومة الوفاق الوطني والتصديق على قراراتها وسحب الثقة منها كما تلزم كافة الأطراف بدعم وتفعيل المؤسسات الأمنية بدلا من إعادة تشكيل الجيش والشرطة في إشارة ضمنية من الاعتبار حفتر وكتائبه العسكرية جيشا نظاميا ورغم اعتبار الدول الكبرى المسودة الأخيرة آخر فرصة لإنهاء الأزمة الليبية سلميا فإن المؤتمر الوطني العام وصفها بأنها مخيبة للآمال خاصة أنها أثارت جدلا واسعا على المستويين الرسمي والشعبي وصل إلى حد المطالبة بتغيير المبعوث الأممي في تلك الأثناء تجمع متظاهرون ما يعرف بالساحات والماديين أمام مقر المؤتمر الوطني العام للتنديد بالمسودة التي اعتبروها مؤامرة على ثورة السابع عشر من فبراير ونوع من الوصاية الدولية على ليبيا حسب وصفهم كما رفع المتظاهرون شعارات تحمل المؤتمر الوطني مسؤولية التوقيع على المسودة ببنودها الحالية التي اعتبرها المتظاهرون إهدارا لمكتسبات ثورة السابع عشر من فبراير محمود عبد الواحد الجزيرة طرابلس