المعارضة السورية تشكل وحدات رقابة على أطراف السويداء
اغلاق

المعارضة السورية تشكل وحدات رقابة على أطراف السويداء

08/06/2015
كثفت المعارضة السورية المسلحة حضورها على أطراف محافظة السويداء ذات الأغلبية الدرزية بعد شن قوات النظام السوري المدعوم بقوات أجنبية هجمات على منطقة اللجاء الإستراتيجية انطلاقا من بلدات السويداء القريبة من درعا وقد أقامت قوات المعارضة مراصد رقابة وحواجز تفتيش ودوريات سيارة لمراقبة ما قالت إنها تحركات ملحوظة لميليشيا شيعية متعددة الجنسيات في بلدات قريبة من اللجاء مثل دامه ودويره وحران وتتهم المعارضة السورية النظام بتسليمه أجزاء من محافظة السويداء لقوات أجنبية وطالبت وجهاء وشيوخ العقل الدروز بضرورة التدخل لحفظ حق الجيرة وطرد الغرباء محذرة إياهم من أن الخيارات ستكون مفتوحة بهذا الشأن نحن نطالب أهالينا في محافظة السويداء ونطالب مشايخ السعويداء لتحديد موقفهم من من المعارك التي شهدتها الفترة الأخيرة وإلا ستكون الخيارات مطروحة أمام الجيش الحر وعلى الرغم من سيطرة النظام على معظم محافظة السويداء فإن المعارضة السورية تحكم سيطرتها على بعض البلدات التابعة إداريا للمحافظة كبلدات جبيب وخرابا ذواتي الغالبية المسيحية وبلدتي الشومر والشياح اللتين يقطنهم البدو ممن تعرضوا للتهميش والإقصاء في حكمي الأسد الأب والإبن توتر على اطراف محافظة السويداء واستنفار لقوات المعارضة السورية المسلحة وذلك بعد أن استخدم جيش النظام المدعوم بعناصر أجنبية بلدات السويداء المحاذية لدرعا منطلقا لشن هجمات عسكرية على المعارضة السورية محمد نور الجزيرة من أطراف بلدة داما محافظة السويداء