انطلاق قمة مجموعة السبع في ولاية بافاريا الألمانية
آخر تحديث: 2017/12/6 الساعة 14:42 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/18 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/12/6 الساعة 14:42 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/18 هـ

انطلاق قمة مجموعة السبع في ولاية بافاريا الألمانية

07/06/2015
بعيدا عن ضجيج العالم في هذا المنتجع الفاخر في جبال الألب بولاية بافاريا الألمانية وبحراسة خمسة وعشرين ألف شرطي يجتمع زعماء مجموعة السبع جدول أعمال يعج بالقضايا الاقتصادية لكن على ما يبدو فإن أزمة الديون اليونانية تفرض نفسها وبقوة فاثينا ترفض شرب الدواء الأوروبي المر إلا بشروط لم تقبلها حتى الآن عواصم كبرلين وباريس فاليونان تسعى للحصول على مساعدات من شركائها في منطقة اليورو وصندوق النقد الدولي لكنها مطالبة بإجراء إصلاحات اقتصادية قاسية للحصول على سبعة مليارات ومائتي مليون يورو هي الدفعة الأخيرة من أقساط قروض الإنقاذ البالغ إجمالا 240 مليار يورو أما المصير الذي لا ترغب فيه اليونان وشركاؤها هو التخلف عن سداد قروضها وربما لانسحاب من مجموعة اليورو ارتفاع درجة حرارة الأرض ومكافحة الأوبئة الإيبولا والأمراض الاستوائية وتوفير مضاداتها الحيوية قضايا باتت دائمة الحضور في هذه القمة وسابقاتها لكن يبدو أن المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل تحاول التوصل لتفاهمات حولها قبل قمة الأمم المتحدة للمناخ التي ستعقد في باريس في ديسمبر المقبل وإلى جانب مناقشة قضايا سياسية مختلفة فأنظار العالم في قمة بافاريا ستركز على تسريع توصل لاتفاقيات التجارة الحرة التي يجري التفاوض عليها بين الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة وتعقد القمة وسط غياب روسيا للمرة الثالثة عن مثل هذه التجمعات وهو أمر استهجنته تجمعات صناعية ألمانية لها مصالح مباشرة مع موسكو إلا أن الاستهجان الأبرز جاء من هؤلاء الذين يحتجون على استمرار اتساع الهوة بين أغنياء العالم وفقرائه ودليلهم أن قمة تستمر يومين فقط تكلفت 130 مليون يورو فيما أطفال فقراء العالم لا يجدون ما يسد رمقهم