اعتقال شابة روسية في تركيا
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

اعتقال شابة روسية في تركيا

06/06/2015
من اسطنبول بدأ بافيل كارالوف رحلة البحث عن ابنته فارفارا التي فاجأت العائلة بخبر انضمامها إلى تنظيم الدولة الإسلامية لا شيء كان يوحي للأهل بتغيير توجهات الإبنة المتفوقة دراسيا من رقم جوال تركي أبلغت فارفارا ووالدها بقرارها التوجه إلى سوريا لاحظت أنها كانت تقرأ كتبا عن الإسلام باللغة العربية وكانت تقول إنها كتب مدرسية بعد اختفائها اكتشفنا أنها كانت تتوصل في الإنترنت مع أشخاص يبدون غريبين يحملون الأسلحة ويرتدون زيا عسكريا تمكنت السلطات التركية من اعتقال فارفارا خلال محاولتها عبور الحدود السورية التركية وهي الآن في طور ترحيلها إلى بلادها فارفارا ذات العشرين عاما طالبة في كلية الفلسفة بجامعة موسكو الحكومية اعتنقت الإسلام دون علم ذويها والد الفتاة واثق بأن ابنته تأثرت بدعاة تنظيم الدولة المنتشرين في الأوساط الطلابية الروسية فارفارا ليست الوحيدة التي أثارت ضجة إعلامية في روسيا بتركيها جامعاتها وعائلاتها للإنضمام إلى تنظيم جهادي مسلح هي ليست سوى مثال لظاهرة بدأ يتسع انتشارها في روسيا روسيا التي تجاهر حكومتها بمحاربة الإرهاب أصبحت في طليعة الدول الأجنبية التي ترفد تنظيمات الدولة الإسلامية وجبهة النصرة وإمارة القوقاز وغيرها بالمقاتلين نحن إزاء أزمة سيطرة الثقافة الغربية الاستهلاكية على حساب القيم الأخلاقية والروحية هذه الأزمة تخضع الشباب لمنظومة لا يرون فيها إمكانية تحقيق العدالة بالنسبة لهم تبدو الحركات الجهادية الوسيلة الأنجع للتمرد على هذه المنطقة الجديد في المشهد هو ازدياد أعداد روسي ممن اعتنقوا الإسلام في صفوف الجماعات الجهادية والملفت للنظر أن معظم العمليات الانتحارية والتفجيرات التي شهدتها روسيا مؤخرا قام بها شبان وشابات من هذه الشريحة زاور شوج الجزيرة موسكو