سبعة قتلى من حزب الله بمواجهات مع جيش الفتح
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ

سبعة قتلى من حزب الله بمواجهات مع جيش الفتح

05/06/2015
تدخل معركة القلمون شهرها الثاني ولم يتمكن حزب الله من حسمها كما هدد وتوعد يوما بعد يوم من يسقط قتلاه تباعا في شعاب المنطقة الفاصلة بين لبنان وسوريا حصيلة الساعات الأخيرة كانت قاسية على الحزب ورجاله إذ سقط له قتلى وجرحى في هجمات استهدفت تحرك قواته في منطقة سهل الرهوي الذي يعتبر المدخل الجنوبي لما يعرف في جرود عرسال كما استهدفت قواته بسلسلة هجمات على مواقعها المتقدمة في محيط بلدة فليطة السورية ويقول حزب الله من جهته إن مقاتليه غدوا قاب قوسين أو أدنى من تحقيق تحولا نوعيا في مسار المعركة التي أصبح ميدانها الرئيس الأراضي اللبنانية المحاذية لبلدة عرسال فالحزب يؤكد سيطرة عناصره على مرتفعات تحيط بسهل الرغوة هو من الشرق والجنوب كما يقول إنه سيطر على الجبال المطلة على وادي الخيل وبذلك أصبح بإمكان مقاتليه كشف معظم مواقع جيش الفتح في جرود عرسال وتحديدا منطقة وادي الخيل التي تعد مركزا رئيسيا لجبهة النصرة وفي هذا السياق يشير خبراء عسكريون إلى أن عنوان المعركة في الأيام المقبلة سيكون منطقة وادي الخيل حيث يسعى الحزب من خلالها الى حصر مقاتلي جيش الفاتحين ضمن مثلث يتحكم فيه الحزب من جهة نحلة اللبنانية ويتحكم فيه تنظيم الدولة الإسلامية من جهة معبر الزمراني ووادي ميرة ويتحكم فيها أيضا الجيش اللبناني من ناحية بلدة عرسال لكن حسابات حقل حزب الله وبيدره لن تطابق يقول جيش الفتح الذي اعتمد أسلوب حرب العصابات موقعا عشرة قتلى وجرحى في صفوف الحزب ومتوعدا بمزيد مازن إبراهيم الجزيرة بيروت