معارك عنيفة بين المقاومة والحوثيين وقوات صالح بتعز
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ

معارك عنيفة بين المقاومة والحوثيين وقوات صالح بتعز

04/06/2015
هكذا تمر الأيام دون اختلاف على سكان مدينة تعز مع دخول المواجهات شهرها الثالث فلا تكاد أصوات المدافع والدبابات والرصاص تهدأ حتى تعقبها اشتباكات أعنف وقصف أشد قصف عشوائي على الأحياء السكنية يسفر غالبا عن سقوط عشرة قتلى وجرحى المدنيين تكتظ بهم مستشفيات المدينة التي أوصد أغلبها أبوابه بسبب نقص الإمكانيات والمستلزمات الطبية الضرورية فقد شهدت ساعات الفجر الأولى قصفا مدفعيا عنيفا لأحياء المشكي وكلابة والروضة كان مصدره معسكر القوات الخاصة الذي يشهد محيطه اشتباكات بين المقاومة الشعبية التي تحاول السيطرة عليه ومليشيا الحوثي مدعومة بالقوات الموالية للرئيس المخلوع علي صالح مناطق أخرى في المدينة تستمر فيها الاشتباكات أيضا مليشيا الحوثي لا تزال تحاول التقدم في جبل جرى شمال المدينة لكن المقاومة نجحت في صد تلك الهجمات التي تستخدم فيها الأسلحة الثقيلة والخفيفة وقالت مصادر ميدانية في المقاومة إنها كبدت الحوثيين خسائر كبيرة في الأرواح والعتاد ويجمع أفراد المقاومة الشعبية في المدينة على أن الذي حدث في صنعاء في أيلول سبتمبر الماضي لن يتكرر في تعز اجتاح الغزاة صنعاء على بساط من الخيانة ضنوا واهمون أنهم سيمارسون نفس البساط على تعز إلا أنهم إلا أن تعز وابناء تعز ومقاومة تعز أبت إلا أن يكون لديها هدف إما النصر أو الشهادة مصادر من داخل المدينة أكدت أن مليشيا الحوثي وقوات صالح قامت بسحب جثة أحد رجال المقاومة وربطتها بدراجة نارية ثم جرتها في حي التحميلية قبل أن تمثل بها لكن ذلك لم يثني من عزيمة أفراد المقاومة الذين أكدوا استمرارهم في التصدي للحوثيين تعز تمثل الصمود الأسطوري ضد هذه الميليشيات ويدخل المقاومة الآن شهرها الثالث وهي بكامل قوتها وبكامل عنفوانها ولن يستطيع الاوغاد والمليشيات أن تجتاح تعز دمرت آلة الحرب الحوثية كل شيء في المدينة وفرضت عليها حصارا خانقا اعتبره السكان عقابا لهم وانتقاما باعتبار أن الحوثيين لا يتمتعون بتأييد من سكانها