مخيمات جيبوتي.. فصل جديد من معاناة اليمنيين
اغلاق

مخيمات جيبوتي.. فصل جديد من معاناة اليمنيين

04/06/2015
من ميناء العاصمة جيبوتي تبدأ رحلة اللجوء لكثير من اليمنيين ترسو سفينة كانت في السابق مخصصة لنقل المواشي اليوم أصبحت وسيلة هؤلاء الوحيدة للهروب من شبح الموت تنتهي معاناة البحر لتبدأ معاناة أخرى منهم من سيذهب إلى بلد آخر لاجئ محظوظ في نظر من لا فرصة له للمغادرة خارج جيبوتي نتجه إلى شمال جيبوتي حيث أقامت المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة مخيما لاستقبال اللاجئين اليمنيين هنا تبدو المعاناة أضعافا مضاعفة حيث أقيم المخيم على أرض جرداء وقاحلة نصبت الخيام وانتشرت هنا وهناك لكن المعاناة لم تنتهي كما توقعوا لحظة الرحيل عن أرض الوطن درجات الحرارة مرتفعة جدا الغبار والرياح تضرب بقوة والمياه الصالحة للشرب لا تروي ضمئ العطشان ومع استمرار المواجهة في اليمن تتوقع مفوضية اللاجئين وصول المزيد من اللاجئين اليمنيين ومن هذا المنبر نناشد المجتمع الدولي من أجل تقديم الدعم الأساسي يعني النهوض بنية هذا المخيم لأن أوضاع الانهيار لازالت سارية باليمن من أرض وطن سرق منه الأمان إلى رحلة اللجوء شاقة وصولا إلى مخيمات اللجوء في حكاية اللاجئين اليمنيين هي إذن معادلة الحرب يدفع ثمنها المواطن أولا سلام هنداوي الجزيرة جيبوتي