إسرائيل تجمد ميزانية مسرح الميدان العربي بحيفا
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

إسرائيل تجمد ميزانية مسرح الميدان العربي بحيفا

30/06/2015
في زمن اليمين المتطرف لامكان لمسرحية الزمن الموازي على خشبة مسرح الميدان في حيفا تتوقف حرية التعبير عن الرأي ويحضر مقص الرقابة لا لسبب إلا لأن المسرحية تجسد آلام الأسرى الفلسطينيين وتلقي الضوء على جوانب إنسانية في حياتهم داخل الأسر وعلى أحلامهم بعد التحرير كل التعامل السلطوي الإسرائيلي إتجاهنا استمرار لكل التعامل شفنا من النكبة إلى اليوم هو اليوم تصعيد بأي شيء اسمه إرهاب فكري اليوم ما بدن الفكر وبالأخص لفكر فلسطين المسرحية المستوحاة من رسائل الأسير وليد دقة المعتقل منذ ثلاثين عاما أثار غضب عائلة الجندي الإسرائيلي الذي أدين في قتله توقفت المسرحية وجمدت وزارة الثقافة الإسرائيلية الدعم للمسرح بزعم أنه لا يمكنه تمويل مسرحية تصور قاتل لجندي إسرائيلي بصورة إنسانية وسبق ذلك أن جمدت بلدية حيفا دعمها المالي للمسرح بدعوى خلط الفن بالسياسة عرض مسرحية الزمن الموازي في إطار يوم الأسير الفلسطيني هو الذي خلق هذا الجدل وليس فحوى المسرحية وأنا أتساءل لماذا هذا الخلط السياسي هذا ليس من شأن المسرح في الجانب القانوني يتابعوا مركز عدالة القضية ويقول إن قرارات وزارة الثقافة الإسرائيلية لا تستند إلى أي أسس قانونية ومصيرها أن تلغى الشعور لمجموعة واحدة أو الثاني لا يمكن أن يؤدي قانونيا إلى تقييد حرية التعبير عن الرأي فلذلك عم نحكي على ملاحقة سياسية يقولوا مسرح الميدان إنه لن يوقف نشاطه بل سيجول في عرض المسرحية بين البلدان العربية وسيبحث عن مصادر تمويل مستقلة هذه هي الديمقراطية الإسرائيلية لا مكان فيها للرواية الفلسطينية ولا آلام وأحلام الفلسطينيين هنا يراد أن تهيمن رواية صاحب القوة على رواية صاحب الحق إلياس كرام الجزيرة مدينة حيفا