مصادر تؤكد للجزيرة أن قياديا في مليشيات الحوثي قتل
اغلاق

مصادر تؤكد للجزيرة أن قياديا في مليشيات الحوثي قتل

03/06/2015
منذ أسابيع وأحياء وشوارع مدينة تعز تتصدر الأحداث اليومية المتلاحقة باليمن قتل عشرات وجرح مثلهم لعمليات قنص وقصف عشوائي من قبل مليشيات الحوثي وقوات الرئيس اليمني المخلوع علي عبد الله صالح استهدفت المناطق القريبة من جبال جراء الذي تسيطر عليه لجان المقاومة الشعبية تركز القصف أيضا منه بشكل عشوائي على منطقة الشماسي بقذائف الهاون والدبابات كما اشتبكت لجان المقاومة وجها لوجه مع مليشيات الحوثي وصالح في منطقتي الجحملية والمستشفى الجمهوري مصادر محلية قالت إن تعزيزات لمليشيا الحوثي وقوات الرئيس المخلوع توجهت ناحية مدرسة أروى لاقتحام حي الجمهوري تسيطر عليه المقاومة الشعبية بالتزامن مع محاولات من الحوثيين لتسلل من باقية المنافذ المصادر ذاتها أفادت بأن القيادي في جماعة أنصار الله الحوثية الذي عينه الحوثيون أخيرا رئيسا لقسم شرطة الجحمالية قد قتل في المواجهات بين لجان المقاومة مليشيات الحوثي وقوات الرئيس المخلوع في حي الجمهوري بتعز من جهتها وصفت القوات الموالية للرئيس المخلوع حي الروضة بالمدفعية وردت عليها لجان المقاومة ومنعتها من اقتحام الحي في حيي الأخوة أيضا قتيلا وجرح عشرات معظمهم مدنيون في قصف لمليشيات الحوثي وقوات الرئيس المخلوع بحسب مصادر بالجان المقاومة وذكرت المصادر أن قائد المقاومة الشعبية بتعز زار جرحى القصف والمقاومة في مستشفى الروضة بالمدينة ومرة أخرى تتكرر قصة الاختفاء القسري للناشطين إذ أعلنت أسرة الكاتب الصحفي هشام السامعي في تعز أن الحوثيين اختطافه وأنها تخشى من استخدامه درعا بشريا في أحد مواقعهم المستهدفة من قبل طائرات التحالف