المؤتمر الوطني الليبي يصوت بالإجماع على مواصلة الحوار
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

المؤتمر الوطني الليبي يصوت بالإجماع على مواصلة الحوار

03/06/2015
تستعد أطراف الأزمة الليبية لخوض جولة حوار جديدة في مدينة اصخيرات بالمغرب تأخذ بيد البلاد كما يقولون نحو تهدئة تضع حدا للاقتتال بين الليبيين أما المؤتمر الوطني العام فيؤكد على احترام قرار المحكمة العليا الذي ألغى أي وجود للبرلمان المنتخب مع الأخذ في الاعتبار الانتخابات التي جاءت بهذا البرلمان المواءمة بين هذين الاثنين الانتخابات التي حصلت وحكم المحكمة إذا لم يحدث حل حقيقي باحترام الإثنين فلن يكون هناك نجاح لا لحكومة توافق وطني ولا لشيء لماذا لأن أي حل بخلاف هذه الاعتبارات وهذه الثوابت سوف يكون عرضة للطعن مرة أخرى ستدخل ليبيا في حلقة مفرغة من جديد عمقت الحرب في ليبيا هوة الخلافات بين الليبيين وخلفت مآسي كبيرة لكن ثمة من يرى أن معالجة عذابات من تضرروا من هذه الحرب وألم أربعة عقود مضت هي الشرط لكي يؤتي الحوار ثماره أي حوار لا يأخذ في الاعتبار أربعة عقود من الاضطهاد والقمع والاستبداد الذي مر به الشعب الليبي ولا يأخذ في الاعتبار دماء الشهداء والسنوات الأربع للثورة من 2011 إلى الآن ولا يأخذ في الاعتبار آمال وآلام وطموحات الشعب الليبي لن يكتب له النجاح أما رأي عامة الليبيين فيتجه بقوة نحو تأييد الحوار إذ يقول الناس هنا إنهم تعب من الحروب ويرغبون في وضع حد لها ليعيشوا بسلام ويتفرغوا لبناء بلدهم جدد المؤتمر الوطني العام إصراره على مواصلة الحوار في وقت يلتئم فيه بالجزائر شمل سياسيين ليبيين من توجهات مختلفة ويتوقع منهم الخروج بمقترحات تدعم والوصول إلى حلول في المباحثات المقبلة لطرفي الأزمة في الصخيرات المغربية أحمد خليفة الجزيرة