هذه قصتي.. باسكال فيورينتينو-تشكيلي فرنسي مقيم بالمغرب
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ

هذه قصتي.. باسكال فيورينتينو-تشكيلي فرنسي مقيم بالمغرب

28/06/2015
لقد قدمت إلى المغرب في السنوات الأولى كسائح وهو بلد أعجبني كثيرا كانت لدي فكرة مسبقة عن ممارسة شعائر رمضان منذ عدة سنوات حيث سبق لي السفر إلى عدد من البلدان المغاربية كتونس والجزائر اقول إنه ليست هناك اختلافات كبيرة من وجهة نظره فيما يخص ممارسة شعائر رمضان انطلاقا مما عيشته بالبلدان المغاربية لكن الاحظ أنه يوجد في المغرب بصفة خاصة نوع من السكينة العامة لدى الناس وقناعة عميقة لدى الأشخاص الذين التقيتهم في الشارع وحس أن لديهم ارتباط عميق بهذه التقاليد الدينية بعد استقراري في المغرب أسعى إلى رؤية الأمور بعين متخصص في الأنثروبولوجيا من خلال احتكاك المستمر بالمغاربه والتحاور معهم وأحس وبالتالي بأن لديهم احتراما عميقا تجاه الديانات الأخرى وتجاه الأشخاص الذين لا يمارسون نفس شعائرهم الدينية شهر رمضان بشكل أساسي مسألة اعتقاد شخصي وهو أمر يجعلنا ندخل مجال الحرية الشخصية وأعتبر أن شهر رمضان على الخصوص يشكل مناسبة تمكن الفرد من إعادة بناء ذاته خلال شهر رمضان فإن مواضيع أعمال تظل رمزية بشكل كبير بمعنى أن أتناول الظواهر التي تثيرني بشكل عميق وتعني المجتمع في ممارسته اليومية وهذا الشهر يشكل لي ببساطة اطار عام للابداع يمكنني من العمل