مفاوضات "5+1" بشأن ملف إيران النووي
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

مفاوضات "5+1" بشأن ملف إيران النووي

28/06/2015
دخلت المفاوضات على الاتفاق النهائي للمسألة النووية الإيرانية مرحلة حرجة وهو اتفاق بدت مسودته عصية على التفسير والصياغة بعد أن قرر الجميع بتجاوز المدة الزمنية لما بعد الثلاثين من الشهر الجاري وإعلان وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف سفره إلى طهران لاستشارة القيادة هناك سمير عبيد ستكون مفاوضات صعبة لقد كان دائما كذلك ولكنها ليست مستحيلة وكما قلت سابقا إنها مسألة إرادة سياسية ودوافع الوصول إلى اتفاق ماتزال قائمة ولربما الآن أكثر من أي وقت مضى إنها اتفاقية تنص على عدم انتشار الأسلحة النووية بذلك فهذا أمننا وأمن العالم على المحك على صعيد آخر قالت مصادر مقربة من المفاوضين الأميركيين في فينا برئاسة جون كيري إنهم قد مقترحات جديدة تتضمن تعديلا حول بعض البنود المتعلقة بالقضايا العالقة في المجال التقني والفني كإجراء مقابلات مع العلماء الإيرانيين المتخصصين في العلوم النووية وتفتيش المواقع العسكرية على الدول الغربية أن تتعامل بعقلانية في هذه المفاوضات فإذا ما أراد توصلوا لاتفاق جيد عليها الالتزام بما تعهدت به ولا تضن أن إيران بحاجة إلى هذا الاتفاق نحن نرحب بالاتفاق لأنه لمنفعة الجميع لكن لا تظن أنك بزيادة الضغط على إيران ستستسلم بالعكس ستتحمل كما تحملت لا تفعلوا شيئا أن يضطروا إيران لترك طاولة المفاوضات ولا تجبرها على العودة للمربع الأول وزيادة سرعة العمل في أنشطتها النووية رفع العقوبات عن طهران شكل هاجسا للفريق الإيراني المفاوض الذي طالب برفعها لحظة توقيع الاتفاق هذه القضية وتفاصيلها كادت أن تعصف بمفاوضات فينا خصوصا تلك المتعلقة بجدول رفع العقوبات وتزامنها مع تنفيه طهران لتعهداتها لا تزال أمامنا بعض التحديات كبيرة جدا علينا التعامل معها إذا ما أردنا المضي قدما في الحصول على هذا الاتفاق لكننا جميعا ملتزمون بالعمل على تلك القضايا والتأكد من أننا سنصل إلى حلول وكما قلت مرارا عدم الاتفاق أفضل من اتفاق سيئ إرباك في المشهد التفاوضي في قصر كوبورغ هنا في العاصمة النمساوية فيينا بعد أن تضغط النقاط الخلافية على الجولة الثامنة من المفاوضات تجلى ذلك في فشل الأطراف في صياغة اتفاق وتمديد المفاوضات إلى أجل غير مسمى عيسى طيبي الجزيرة فينا