39 قتيلا و36 مصابا بينهم أجانب في هجوم سوسة
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

39 قتيلا و36 مصابا بينهم أجانب في هجوم سوسة

26/06/2015
إنه الهدوء الذي تلا العاصفة توقف الزمن هنا وغابت مظاهر الحياة بعد قعقعة السلاح فمن هنا مرة المسلح الذي هاجم فندقا بريال مرحبة في سوسة وراح يطلق النار على السياح ثم عبر إلى داخل الفندق حيث أطلق النار عشوائيا وألقى قنبلة يدوية كنا نلهوا حول المسبح سمعنا أصوات إطلاق النار وضننا أن هناك احتفال لكن تبين أن ما يجري هو إطلاق النار حيث بدأ الناس بالتدافع من الشاطئ نحو الفندق وهم يصيحون من الخوف خلف الهجوم قتلى وجرحى من جنسيات أوروبية مختلفة نقلوا إلى مستشفيات قريبة أما منفذ العملية فقتلته الشرطة بعد أن حاول الفرار كما اعتقلت شخصا يشتبه في أنه شارك في الهجوم السلطات التونسية خفت إلى عين المكان فجاء كل من رئيس الجمهورية ورئيس الحكومة ووزير الداخلية حيث شدد الباجي قايد السبسي على ضرورة توحد التونسيين باختلاف انتماءاتهم لمواجهة إرهاب الذي قال إنه يهدد الدولة كما دعا الحكومة إلى التعامل بحزم مع كل من يعرض أمن البلاد للخطر لابد أن الشعب يتضامن ويتوحد ولكن في الحقيقة هو اليوم ليس متوحد ووجود رئيس الحكومة اليوم مع رئيس الدولة مع وزير الداخلية رسالة للجميع الدولة وان الدولة هي التي تتحمل مسؤولياتها وستأخذ الإجراءات التي ربما تكون موجعة أثار الهجوم مخاوف كبيرة على أمن تونس وخاصة على قطاع السياحة الذي يمثل حجر الأساس الاقتصادي البلاد حيث قطع عدد من السياح إجازاتهم وبدؤوا في مغادرة تونس هذا الهجوم الدامي قد يكون بمثابة ضربة قاسمة للسياحة التونسية بعد أشهر قليلة من هجوم مماثل على متحف باردو الأثري حافظ مريبح الجزيرة من داخل نزل مرحبة سوسة تونس