إعلان الحداد الرسمي في الكويت
اغلاق
خبر عاجل :قتلى في هجوم انتحاري أمام مقر للمخابرات الأفغانية غربي كابل

إعلان الحداد الرسمي في الكويت

26/06/2015
جمعة رمضانية دموية عاشتها الكويت إثر التفجير قام به شخص يرتدي حزاما ناسفا وقت صلاة الجمعة في مسجد للشيعة في العاصمة وهو مسجد الإمام الصادق تفجير الذي أعلن تنظيم الدولة الإسلامية مسؤوليته عنه في صفحته بمواقع التواصل الاجتماعي خلف قتلى وجرحى بينهم أطفال أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح زار المسجد المستهدف بعد التفجير وشدد على ملاحقة الجناة كما استنكر التفجير شخصيات سياسية ودينية الكويتية الجميع شددوا على أن التفجير استهدف السلم الوطني وقالوا إن تفجيرات من هذا القبيل لن تنال من اللحمة الكويتيين خيارين لا ثالث لهما أما أن تنجح الفتنة ومخطط الإرهاب في تفريق الكويتيين أو نرى الكويتيون ينتصرون بوحداتهم وبمواجهتهم للإرهاب بكافة أشكاله بلا شك إن هذه رسالة دنيئة لا يقدم عليها قلب مؤمن لذلك نترحم على من قضوا أرواحهم وقضوا نحبهم في هذا اليوم ونسأل الله لهم الرحمة والمغفرة ونترحم عليهم ونعزي أهلهم وأهلهم كل أهل الكويت قوى سياسية ونشطاء شبان أطلقوا من خلال مواقع التواصل الاجتماعي حملات تضامن داخل المجتمع الصلاة في مساجد الشيعة في مناطق الكويت كافة التوافد إلى بنك الدم للتبرع للجرحى كما أخذ بعض الشبان على عاتقهم تحضير وجبات إفطار لأهالي الضحايا ومن المقرر أن يكون تلقي العزاء في مسجد الدولة الكبير أجمع الكويتيون على شجب هذا التفجير واستنكاره معتبرين التفجير تهديدا للكويت باسرها اسراء جوهر الجزيرة الكويت